محرك البحث
قاضي “محكمة الشعب” في قامشلو لكوردستريت : احترام العدالة وتطبيق القانون مسؤولية كل مواطن

كوردستريت ـ نازدار محمد

.
مع زيادة الحركة التجارية والاجتماعية في مدينة كثيفة بالسكان مثل قامشلو يزداد يوميا من عدد القضايا المقدمة إلى محكمة الشعب في المدينة لحلها او المقاضاة بين المختصمين الأمر الذي يزيد من حجم أعباء محكمة الشعب التابعة “للإدارة الذاتية) وحول هذا الموضوع تحدث القاضي “حسن عساف العلي” لشبكة كوردستريت قائلاً: المشاكل التي تعترض عملنا القانوني اهمها التشريعات والقوانين الصادرة من المجلس التشريعي فكثير منها غير شامله او غير واضحه وبعضها لا تنسجم مع التقاليد والاعراف والقوانين السابقة المعمول بها مما يسبب اشكالات في الحكم والتنفيذ.

.
وأضاف “القاضي” إن القضايا مختلفه مثل قضايا “السرقة” وتعاطي مخدرات وقضايا أسريه (مثل التفريق واشياء جهازيه وذهب) وكذلك تجاريه مثل التزامات ماليه وطلب مبالغ.

.
وأشار القاضي “حسن عساف العلي” إلى الشكاوى من المقدمة من المواطنين واهمها ما يتعلق بعمل “الكومينات” والخلل الموجود فيها وتدخل “الأساييش” ومؤسساته إلى بعض الاعمال والتي هي أصلاً من اختصاص المحاكم والقضاء.

.
ووصف القاضي الوضع الأمني في قامشلو وعموم الجزيره بأنه جيد جدا ما يقلل من نسبة الجرائم ودع في وقت نفسه  في ختام حديثه لشبكة كوردستريت المواطنين بإن يعتبر كل شخص نفسه مسؤولاً عن تطبيق القانون واحترامه والحفاظ على العدالة والاستقرار والأمان وممارسة النقد البناء من أجل الكشف عن مواطن الخلل في مؤسساتنا وتصحيحها



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬486 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: