محرك البحث
قامشلو: كوردستريت تستطلع آراء المحتجين بانقطاع التيار الكهربائي عن عدة أحياء بالمدينة

كوردستريت – نازدار محمد
.
أقدم أهالي مدينة قامشلو الحي الغربي أمس الأربعاء 28/يونيو باحتجاج على طريق الحزام مطالبين الجهات المعنية بتوصيل التيار الكهربائي، وجاءت مطالبهم وسط وصول الحرارة إلى أعلى مستوياتها خلال اليومين الفائتين.

.
سلطت شبكة كوردستريت الضوء على هذا الموضوع لاسيما بعد قيام المحتجين بوضع خيم للاعتصام، فالمواطن “محمد عبدالله” من حارة (قابي) أكد بأنه وبعد الاجتماع مع مسؤولي هيئة الطاقة تم تكليف “زياد” وهو من موظفي هيئة الطاقة بإجراء جولة يوم السبت مع ٣ أشخاص من الحي إلى المساكن، قائلا “كما هم وعدونا”

.
وأضاف في سياق متصل بأن القاطع الرئيسي للكهرباء يوجد داخل مساكن الضباط، ملفتا بأنهم من يتحكمون بمصير الكهرباء يقطعونها ويقومون بتوصيلها حسب إرادتهم، مشيرا بأنهم طالبوا بأن يتساووا مع المساكن، منوها بأنه إذا لم يجدوا حل لهذا الموضوع “فليراجعوا أنفسهم نحن غايتنا توصيل الكهرباء والمساوات مع غيرنا، وقد قمنا بفتح الطريق عندما حضر وفد من الإدارة الذاتية للاستماع إلى مطالبنا” حسب تعبيره.

.
وبحسب المحتجون فإنهم يطالبون منذ ستة أشهر وأكثر، منوهين بأن لم يكن يلتفت أحد لمطالبهم، موضحين القول بأن الكهرباء فقط مقطوعة عن الفقراء أما منازل المسؤولين فلم تنقطع عنهم، مؤكدين بأن غايتهم ليست فقط المطالبة بالكهرباء وغايتهم ليست سياسية.

.
المواطن “محمد عبدالله” قال في سياق متصل بأنهم “مسؤول الطاقة في الإدارة الذاتية لأنه سكت على كلام مدير كهرباء النظام عندما قال بكل وضوح سنقطع الكهرباء عنكم ونوصلها لمساكن الضباط وفعلوا ما تريدون أنتم” قائلا “اما بخصوص التقنين فليفرضوا التقنين على جميع الكانتون ليس على بعض المناطق فقط”

.
ونوه “عبدالله” بأنهم وضعوا الخيمة الساعة ١٢ للساعة ٧ حيث حضرت لجنة واجتمعت معهم، واتفقوت اما أن يتم قطع الكهرباء عن الكل أو يتم توصيلها للكل بدون تمييز، مشيرا بأنهم اتفقوا أن يحضروا اجتماعا لدى المسؤولين في الإدارة الذاتية في أحد مراكزهم، وكان ذلك صباح اليوم التالي حيث قام أحد الأهالي ووجه للمسؤولين بأنهم قاموا بقطع الكهرباء لكي يقوموا بوضع مولدات بالحارة وبيعهم الامبيرات.

.
وأكدت بدورها إحدى ساكنات حي الغربي “ليلى” لكوردستريت بأن عدد من المتظاهرين ممن يملكون الكهرباء بشكل مستمر، ملفتة بأنه ولمجرد انقطع عنهم التيار لمدة يومين خرجوا مظاهرات .

.
تجدر الإشارة إلى إن معظم المناطق الكوردية تعاني من الانقطاع الشبه مستمر للتيار الكهربائي.



شاركنا الخبر

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: