محرك البحث
قناة سما الفضائية السورية بعرض ساخر تنسب صفة “التشبيح” إلى الطائفة العلوية

كوردستريت – سيدا أحمد

حلت حالة من الغضب والإمتعاض بين المؤيدين للنظام السوري عامة والساحل السوري أبناء الطائفة العلوية بشكل خاص؛ وذلك على خلفية برنامج ساخر تم عرضه على قناة سما الفضائية الموالية للنظام.

.
“محمود الحمش” مقدم برنامج ”شو الكتالوك“ تناول في أول حلقة له على قناة سما الفضائية موضوع التشبيح بطريقة وصفت ب”المستفزة” لشريحة واسعة من المواطنيين؛ وذلك لإنه ربط موضوع التشبيح بالطائفة العلوية عبر تقليده لغة أهل الساحل عند التكلم بلسان المشبح الذي يعبث فساداً في البلاد من محسوبيات وإخلال بالحياة العامة وإلى أخره من أعمال سلطوية وفق أسلوب شريعة الغاب.

.
مجموعة من الشخصيات والصفحات على مواقع التواصل الإجتماعي الموالية للنظام السوري عبرت عن غضبها معللة ذلك، بأن هذا البرنامج بعيد كل البعد عن المهنية الإعلامية، بالإضافة لإستفزازه لشريحة من المجتمع السوري يتسم بالطيبة والمثاليات والأخلاق حيث الإستهزاء بلهجة اهل الساحل وربطهم بالتشبيح أمر اعتبروه “مرفوض بعد ماقدموا المئات من القرابين لأجل عزة وكرامة سوريا سوريا الأسد“ على حد ما تداوله.

.
ووصل الأمر بشريحة كبيرة بإتهام قناة سما الفضائية الموالية للنظام بأنها قناة “إرهابية” تعمل لأجل جهات إقليمية معادية للدولة السورية والمجتمع السوري هدفه نشر البلبلة وحالة من التشرذم ضمن فئات المجتمع، مطالبين من الجهات المسؤولة إغلاق القناة وتقديم اعتذار رسمي لأبناء الساحل والطائفة العلوية حسب قولهم.

.
بشار إنها المرة الأولى التي تعرض فيها قناة موالية للنظام السوري برنامجاً ساخراً عن الحياة في مناطق سيطرته، والتحدث عن ظاهرة التشبيح التي عاصرت الشعب السوري منذ إستلام آل الأسد للحكم في سوريا منذ أكثر 40 عاما.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: