محرك البحث
قيادي في الديمقراطي الكوردستاني لكوردستريت “سنعقد مؤتمرنا قبل 4 نيسان 2018 وعلى أرض الوطن والمجلس يهيىء نفسه لعقده”
ملفات ساخنة 01 يوليو 2017 0

كوردستريت – بيرين يوسف
.
أكد “كاوى عزيزي” عضو اللجنة المركزية للحزب الديمقراطي الكوردستاني _سوريا بأن تأسيس المجلس الوطني الكوردي كان قمة الوعي لدى الحركة الوطنية الكوردية في سوريا، وبأن التأسيس كان عيداً قومياً؛ لأنه جمع بين جناحيه كامل الحركة التي كانت قد مزّقه الزمن والمحن والانشقاقات، وجاء كلامه هذا في حديث خاص لشبكة كوردستريت الإخبارية.

.
وأضاف في سياق متصل “وظهور ال pyd بشكل مفاجئ في 2011 والنزول إلى الشوارع بالهراوات والأسياخ الحديدية والسكاكين وضرب المتظاهرين الكورد، وبعدها استلام وتسليم المناطق الكردية بين الpyd(قنديل) والنظام، ووقوفها ضد مساعي المجلس الوطني وضربه مراداً بذلك خلق فتنة وصراع كوردي _كوردي ، وتأسيسه لمجلس غرب كوردستان كان الانشقاق الخطير في وحدة الصف الوطني الكوردي” وأشار خلال حديثه “ومن وقتها وإلى الآن حرب ال pyd موجّه إلى المجلس الوطني والحزب الديمقراطي الكوردستاني وحزب يكيتي وآخرين لأنهم آخر مسمار للمعارضة لسلطة الوكالة الاستبدادية”

.
القيادي الكوردي تابع في ذات الصدد “بأنّ العيش بثبات تحت استبداد نظام الوكالة هو انتصار” ملفتا بأنه ومجرد الوجود والحفاظ على السلم الأهلي تمنع قتل الحياة السياسية المعارضة في كوردستان سوريا، ونوه بأن المجلس الوطني الكوردي يعيش ظروف صعبة لما يخلق له من “متاعب واضطهاد من قبل سلطة الوكالة هو السبب في هذا الثبات، وهذا الثبات هو النضال الحقيقي” وأكد بأن المهم “أن تكون موجودا” في هذه المرحلة الانتقالية الصعبة، ملفتا بأنه يتطلب من جميع الوطنيين والشرفاء خارج المجلس مساندة المجلس وإنّ أي خسارة للمجلس هي خسارة للقضية في سوريا حسب تعبيره.

.
“سنعقد مؤتمرنا قبل 4 نيسان 2018 وعلى أرض الوطن والمجلس يهيىء نفسه لعقده”
.
“عزيزي” في رده على سؤال لمراسلتنا حول تأخير مؤتمر المجلس قال بأن تأخير مؤتمر المجلس ومؤتمر الحزب الديمقراطي الكوردستاني يعود إلى نفس الأسباب، وهي أسباب أمنية و”عداء ال تف_دم للمجلس والحزب” منوها بأنهم سيعقدون مؤتمرهم قبل 4 نيسان 2018 وعلى أرض الوطن، موضحا بأن المجلس يهيئ نفسه لعقد مؤتمره رغم كل الصعاب والمتاعب وفقدان الأمن.

.
“كل شيء في سوريا هي لعبة الكبار أما الآخرون ليسوا سوى منفذين صغار وخاسرين”
.
السياسي الكوردي وحول إذا ما كانت تركيا ستدخل عفرين بعد الحشودات الأخيرة أوضح بأن تركيا، روسيا وأمريكا وغيرها لاتتحرك في سوريا من تلقاء نفسها، سوريا كلها مربعات تحت المراقبة الشديدة، ويُقاد فيها جزءاً من حرب عالمية مرتقبة، ولاشيء يمكن أن يتم إلا برضى وموافقة أمريكا وروسيا؛ روسيا في عفرين وهذا يعني لايجوز لأحد أن يقترب إلا إذا انسحبت، يعني أنهم اتفقوا على توزيع الأدوار ويتم الاستلام والتسليم، معتقدا بأن وقتها لن يتشاور أحد لا مع آلدار خليل ولا صالح مسلم، قائلا “كل شيء في سوريا هي لعبة الكبار أما الآخرون ليسوا سوى منفذين صغار وخاسرين”

.
“تصريح صالح مسلم لكوردستريت بأنهم كحزب جوهرة الثورة السورية مضحك ولذلك تحولت الثورة إلى حرب أهلية مدمرة”
.
وبحسب “عزيزي” فإن تصريح صالح مسلم لكوردستريت بأنهم كحزب جوهرة الثورة السورية “مضحك” ملفتا القول “إذا كان صالح مسلم وحزبه جوهرتا الثورة السورية؛ فلذلك تحولت الثورة إلى حرب أهلية مدمرة” متابعا قوله “هو جزء من النظام وتابع لقنديل وجزء من مخطط أو مؤامرة الهلال الشيعي المعادي لكوردستان والكورد” معتقدا بأن صالح مسلم وحزبه إذا تركوا قنديل وعادوا إلى اللحمة الوطنية الكوردية السورية و”تحالفنا مع إقليم كردستان وقتها سنكون جوهر الثورة السورية، وستدافع عنا أمريكا سياسياً وعسكرياً وسيكون إقليم كوردستان السند والظهر، ويتوحد البيت الكوردي”

.
“حتى إن سمعتم معارك بين الروس وأمريكا فهي تدريبات عسكرية متفق عليها مسبقاً بين الاثنين، وتم إخراجها بشكل فني عسكري ممتاز”
.
ويرى “عزيزي” بأن المشهد السوري “كارثي” موضحا “ومازلنا في الخطوة الأولى لمشوار الألف ميل” معتقدا بأن سوريا تنقسم الآن إلى مناطق نفوذ منها أجزاء لحماية حدود إسرائيل وآخر لمرور خطوط الطاقة بشكل آمن إلى البحر المتوسط، وآخر لوادي الإرهاب …..ألخ، قائلا “حتى إن سمعتم معارك بين الروس وأمريكا فهي تدريبات عسكرية متفق عليها مسبقاً بين الاثنين، وتم إخراجها بشكل فني عسكري ممتاز” منوها بأنهما لايمكن أن يختلفا لأنّ تحالفهما هو لمنع دخول الصين، وفي حال الخلاف فالصين جاهزة للدخول وقتها سينقلب كل شيء رأساً على عقب على حد قوله.

.
“أنا مع الاستفتاء على حق تقرير المصير لكوردستان”
.
قال القيادي الكوردي تعليقا على سؤال لمراسلتنا بأنه مع الاستفتاء على حق تقرير المصير لكوردستان ( وليس للكورد فحسب، بل لكل مكونات كوردستان الدينية والعرقية) ، ويجب أن تؤخذ مطالبهم بعين الاعتبار، مشيرا بأنه وبعد الاستفتاء وعلى ضوء نتائجه فإنه يتفق مع ما يتفق عليه شعب كوردستان.

.
“لي رد مفصل على آلدار خليل، إنها طلب المنازلة الحربية من الحزب والمجلس الوطني، وهذا لم يره خليل بعينه”
.
وجاءت كلمته الأخيرة لشبكة كوردستريت الإخبارية ردا على اتهامات القيادي في الاتحاد الديمقراطي “الدار خليل” قائلا “لي رد مفصل على آلدار خليل، إنها طلب المنازلة الحربية من الحزب والمجلس الوطني، وهذا لم يره خليل بعينه نحن لن نسمح بحرب كردية_ كردية والزمن لصالحنا والوقت قريب” متوجها بالتحية إلى كل “مناضل كردي شريف وأنحني أمام قامات شهداء الشعب الكردي أينما كانوا وأينما استشهدوا ومن أجل استقلال كردستان”



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: