محرك البحث
قيادي في حزب اليكيتي لكوردستريت : سوريا تعيش مرحلة ما بعد”سايكس بيكو” وسوريا لن تعود كما كانت
ملفات ساخنة 18 يوليو 2015 0
  كوردستريت – دوزدار اغا / قال عبدالرحمن كلو عضو المكتب السياسي لحزب اليكيتي الكوردي في سوريا في حوار واضح وصريح مع شبكة كوردستريت  ..
.
 “كلو”  قال في بداية حديثه حول الاتفاق النووي بين الغرب والايران بان  “الصبر الاستراتيجي” الأمريكي لن يضع كل البيض في سلة واحدة  موضحاً  أن أمريكا صاحبة استراتيجية شاملة في الشرق الأوسط وهي بصدد تنفيذ هذه الاستراتيجية وفق تقاطعات تكتيكية تلامس مختلف المشاريع الاقليمية مشيراً بانها لن تضع كل البيض في سلة واحدة وهي تفضل فصل المسارات والمراهنة على عامل الزمن وفق نظريتها المعلنة من قبل الرئيس أوباما ” الصبر الاستراتيجي ” وعليه فإنه وبالرغم من علاقة الملف النووي الايراني بالأزمة السورية بشكل مباشر  ..
.
مستبعداً في وقت ذاته ” أي تغيير استراتيجي في السياسة الأمريكية في سوريا والمنطقة عموماً والقضية الكردية على وجه الخصوص مضيفاً ان   القضية الكردية ستحتاج  في هذه المرحلة إلى المزيد من عوامل القوة ليكون حضورها قوياً كأحد عناصر معادلة التغيير نحو شرق اوسط كبير…
.
.
 وعن تقييمه  لمؤتمر الثالث للمجلس الوطني الكوردي  فرد بالقول .. ”  لا يختلف أحد على أن المجلس الوطني كان شبه معطل وعانى الكثير من حالات الترهل والضعف وفي أصعب المواقف .. مضيفاً بان المخرج الوحيد لهذا المجلس هو إعادة الروح فيه عن طريق تفعيل الحالة المؤسساتية للمجلس عن طريق مكاتبه والمجالس المحلية والقيادة الحالية أظنها مؤهلة لهذا العمل لأنها مصيرية …
.
 وحول النداءات التي تطالب بعودة البشمركة السياسي الكوردي قال  معتقداً وبشكل الجازم  أن عودة هؤلاء إلى الوطن يخضع لترتيبات معادلة الصراع دولياً وإقليمياً والقرار لا يعود لموافقة ال pkk او ال pyd وهم سيدخلون بكل الأحوال ونتمنى من جانبنا أن تكون المرجعية للتوافقات والاتفاقات السابقة مثل هولير 1 هولير 2 ودهوك….
.
القيادي الكوردي تابع حديثه في نفس الاطار بالقول ..
.
 بعودة البشمركة  ستعود الأمور إلى نصابها الحقيقي ويمكن تجنب كوارث بشرية أخرى كما حدث في كوباني وكما يحدث الآن في الحسكة إذ ثبت للجميع أن “غربي كوردستان “يحتاج إلى كل الجهود وكل القوة …
.
لافتاً بانه من العبث وعبثاً  ان يحاول البعض احتكار الساحة سياسياً وعسكرياً … 
.
.
وعن رؤيته   المستقبلية لسوريا  , وبحسب    المعارض الكوردي ان سوريا تعيش مرحلة ما بعد سايكس بيكو    ” وأياً كانت نتائج المعارك وراهنية القوة والحالة العسكرية، فإن سوريا لن تعود إلى مرحلة الدولة المركزية  منوهاً أنها تعيش مرحلة ما بعد سايكس بيكو مرحلة الجغرافيا السياسية للمكونات القومية والعرقية والطائفية …
.
مختتماً حديثه بالقول … ” والمشروع القومي الكردي يشكل أحد العناوين الرئيسية للمرحلة المقبلة في مستقبل سوريا …


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬007٬787 الزوار