محرك البحث
قيادي منشق عن حزب يكيتي لكوردستريت : ” استنكافنا جاء لدخول الحزب الائتلاف “الإسلامي” …الفساد موجود فيه حتى الآن”

كوردستريت – سليمان قامشلو
.
أكد الناشط السياسي والقيادي السابق في حزب اليكيتي الكوردي “فواز رندى” بأن استنكافهم في صفوف الحزب المذكور جاء لأسباب كثيرة؛ وذلك في حوار خاص أجراه مراسل شبكة كوردستريت الإخبارية معه.

.
وأضاف  بأنه من الأسباب هو تحكيم كتله معينه جدا في الأمور التنظيميه وسياسة الحزب، ومنها دخول وتسرع الحزب إلى الى ما سماه ” الائتلاف العربي الإسلامي”، وتنفيذ أجندات لم تكن في يوم من الأيام سياستهم منذ أن أسسوا هذا الحزب، منوها بأن هذه الأجندات تخدم بالدرجه الأولى سياسة تركيا نحو القضيه الكورديه في ما عرفه ب”روج آفايه كوردستان” والتغيرات الآن, مؤكدا بأنهم قرروا حينها أن يجمدوا عملهم التنظيمي داخل الحزب ومنهم الدكتور “سعدين الملا، أحمد علي” والكثيرين جدا في الوطن.

.
وتابع بأنه لا يخفي أيضا بأن لهم رفاق كثيرين داخل الحزب “ينتظرون” أي تغيير أو مؤتمر عام للحزب.

.
“رندى” قال  بأن الفساد موجود حتى الآن داخل الحزب، ملفتا بأنه سبب من الأسباب التي يتحكم كتله معينه في الحزب وسياستها معا.

.
واختتم القيادي الكوردي  الذي طلب من شبكتنا اجراء هذا الحوار بناء على رغبته  اختتم تصريحه بأن المجلس الكوردي حتى الآن حسب تعبيره “لم يخدم المشروع القومي وبالعكس أساء إليه” وخاصة “فرعها الخارجي” أصبح يحكم بها وبقيادتها أشخاص ممولين من الائتلاف، مردفا بأنهم يعرفون بأن الائتلاف هو من أجندة الإخوان المسلمين والاستخبارات التركيه، مؤكدا بأن أغلب الشعب يعرف هذا جيدا حسب قوله.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 971٬897 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: