محرك البحث
كواليس لقاءات هولير : واشنطن تطالب صالح مسلم بفك الارتباط مع النظام وكوردستريت تطلع على الخفايا كاملةً
ملفات ساخنة 22 سبتمبر 2015 0

.
كوردستريت – خاص / حسب آخر التسريبات السرية التي خرجت من الاجتماع الذي جرى مابين المبعوث الأمريكي والرئيس البرزاني والسيد صالح مسلم في هولير بخصوص الوضع في سوريا بشكل عام والمناطق الكردية بشكل خاص واطلعت عليه شبكة كوردستريت الإخبارية  فقد قدم الوفد الأمريكي عرضآ على صالح مسلم بأعتباره المسؤول من قبل سلطة (الأمر الواقع )على الأرض في المناطق الكردية السوريا وبحضور الرئيس برزاني وقد كان العرض على الشكل التالي :

.

١-وبحسب معلومات خاصة لكوردستريت فان ولايات المتحدة ابدت استعدادها   بتقديم كافة انواع الدعم اللوجستي والمادي والعسكري ، وحتى السياسي للكرد في سوريا وحماية مناطقها كمحمية سياسية للولايات المتحدة لا تقل عن اقليم كردستان العراق ، وتحسين الوضع المعيشي للمواطنيين هناك بأستقدام الشركات الأمريكية والعالمية في كافة المجالات للبدء بتأسيس البنية التحتية لدعم الكيان واستمرار بقائه في ظل الظروف الصعبة والمتغيرة في المنطقة وجلب الخبراء العسكرين لتدريب القوة العسكرية وبناء جيش متدرب يملك خبرة على كافة انواع الأسلحة الثقيلة بأستطاعتها الدفاع عن نفسها بكل سهولة !!!!

.
واضاف مصدرنا ، ان كل هذا بشرط انهاء كافة الأرتباطات والأتفاقات السرية والعلنية مع كافة الأطراف المشتركة في الأزمة السورية واولها النظام ومن ثم ايران والأهم روسيا كخطوة حسن نية للبدء بدعم الإدارة عن طريق اقليم كردستان العراق.

.
وبحسب تسريبات خاصة لكوردستريت ، ان مسألة الوحدة الكردية في  سوريا (المجلس الوطني الكوردي – مجلس غرب كوردستان )  كانت من الشروط الاساسية ايضآ التي طلبها الوفد الامريكي من صالح مسلم ، اي ان الشراكة الوطنية مابين كافة الأحزاب وانخراط القوة العسكرية في قوة واحدة لها قيادة مشتركة تابعة للقوة السياسية التي سيتم تشكيله برعاية امريكيا وغربية ..

.

واشار مصدرنا  ، بان هذا بالطبع ليس محبة بالشعب الكردي في غربي كردستان ,بل لأن روسيا بدأت تتدخل بشكل مباشر في الأزمة السورية ، وبناء قواعد عسكرية جديدة وانزال قواتها العسكرية في بعض المطارات والبدأ بحماية الساحل السوري (العلوي ) والعاصمة دمشق بعد ان اعلن الدروز في الجنوب السوري عن ادارتهم الذاتية وكل هذا دفعت امريكا بمحاولة التدخل بشكل مباشر في سوريا عن طريق حلفائها في المنطقة الا وهم الكرد لمحاولة خلق التوازن في المنطقة ومنع ازدياد نفوذ روسيا في سوريا …..

.

وفي هذا الإطار  توجهت شبكة كوردستريت الإخبارية بالسؤال الى عمر كوجري رئيس تحرير صحيفة كوردستان وعضو اللجنة المركزية لحزب الديمقراطي الكردستاني -سوريا . عن مدى دقة هذه التسريبات فقد أضاف بالقول:

“الأمر لم يبت به للآن بشكل نهائي، اللقاء تم بالأصل بين الوفد الامريكي والرئيس بارزاني، وكان حضور صالح مسلم لجانب من اللقاء بدليل نشر صورة للرئيس بارزاني ومسلم في مادبة عشاء.”

.
وتابع حديثه لكوردستريت بالقول .. ” بكل حال الولايات المتحدة ترحب بأي فصيل عسكري يبدي استعداده لمقاتلة داعش، ومستعدة للتعاون معه، فأمريكا غيرت موقفها من المشكل السوري وتشتغل على ورقة محاربة الارهاب الداعشي، وطوت موضوعة” أيام الأسد صارت معدودة”

.

“كوجري” أشار الى ان  قوات الحماية الشعبية قاتلت داعش في كوباني وغيرها ومن الطبيعي أن تكون شريكة في أي اتفاق بهذا الشأن، وللآن غير واضح ما تسرب للإعلام بشأن الاتفاق أو اللقاء بين الرئيس بارزاني والسفير الامريكي في بغداد وفيما بعد – كما قلت- السيد صالح مسلم.

.

مشيرا بانه لا يستطيع الجزم بأنه عرض على حزب الاتحاد الديمقراطي أن يقطع علاقاته مع النظام السوري وايران. بكل حال لا أتوقع قطيعة بين النظام وحزب الاتحاد الديمقراطي ضمن المنظور القريب، ويرى بان هناك تفاهمات كثيرة بين الطرفين أي منهما لا ينكرها أو يتجاهلها.

.
الاعلامي الكوردي اختتم بالقول ، وحتى موضوع القوة العسكرية الواحدة تنكر لها مسلم في مؤتمره حين أنكر سماعه باسم ” بيشمركة روجافا” بل قال قبل ذلك بأن دخول هذه القوات لكوردستان سوريا سيخلق حالة احتراب كردية كردية. ولن يتم دخول هذه القوات إلا بموافقة وضغط امريكي، وحتى اقليمي.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: