محرك البحث
كوردستريت : المقاتلون الأجانب يتجهون لسوريا رغم الغارات
ملفات ساخنة 31 أكتوبر 2014 0

كوردستريت-هام/ أعلن مسؤولون أميركيون يوم الجمعة أن المقاتلين الأجانب يواصلون التوجه إلى سوريا بمعدل 1000 شخص في الشهر، وهو رقم قياسي رغم الغارات التي تقوم بها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة ,

وقال مسؤول في الاستخبارات إن عدد الأجانب الذين يغادرون إلى سوريا للقتال إلى جانب مجموعات مسلحة يتجاوز عدد الذين يتوجهون إلى اليمن وأفغانستان والصومال ,

وتقدر وكالات الاستخبارات الأميركية المكلفة مكافحة الإرهاب عددهم بحوالي 16 ألفاً، بينهم قسم كبير ضمن تنظيم الدولة، الذي سيطر على مساحات واسعة من الأراضي في العراق وسوريا ,

وقال مصدر : “الاتجاه هو نحو الارتفاع”، موضحاً أن عمليات القصف اليومية التي تقوم بها القوات الأميركية وحلفاؤها ضد التنظيم في سوريا والعراق لا تردع الأجانب من الذهاب إلى هناك من أجل القتال ,

وبحسب ما قالت بعض المصادر فإن غالبية المقاتلين الأجانب يأتون من الشرق الأوسط أو شمال إفريقيا، والقسم الأكبر من تونس,

وهناك حوالي ألفي مقاتل أتوا من أوروبا وحوالي 100 من أميركا، بينهم 10 يقاتلون إلى جانب تنظيم الدولة ,

وكان مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية جيمس كلابر أكد في مطلع الأسبوع أن مخاوف السلطات الأميركية هي أن يدبر هؤلاء الجهاديون هجمات عند عودتهم إلى البلاد ,

وقال كلابر خلال منتدى إن هؤلاء يتلقون في سوريا “تدريباً على تقنيات خطيرة وقد أصبحوا متطرفين” ,

يشار إلى أن الفوضى السائدة في سوريا منذ 3 أعوام ونصف العام، جعلت من السهل دخول كثيرين عبر الحدود ,

وخلافا لتنظيم القاعدة فإن عناصر تنظيم الدولة تمر سوا في استخدام شبكات التواصل الاجتماعي باللغات العربية والإنجليزية والفرنسية من أجل تجنيد متطوعين للقتال كما تقول وكالات الاستخبارات الأميركية .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 932٬105 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: