محرك البحث
كوردستريت : كوباني تحت اضواء كوردستريت والوضع الميداني في المدينة يشعل العالم
ملفات ساخنة 10 أكتوبر 2014 0

كوردستريت – يستطلع / مازال الوضع في كوباني على حافة الهاية ويشتد فيها حدة المعارك بين مقاتلين الكورد والدولة الاسلامية ( داعش) فمنذ صباح اليوم تقصف طيران التحالف جبهتي الشرقية والجنوبية مدمرة الاسلحة الثقيلة لتنظيم الداعش .

هذا وقد نقل مراسلنا بان هناك مئات من جثث لعناصر الداعش مرمية في شوارع كوباني بعد ان قصفتها طيران التحالف ويحاول الداعش تقدم من الجبهة الشرقية جاهدة الوصول الى معبر الحدودي بين كوباني وتركيا  واشتعلت المعارك منذ صباح اليوم في الجبهة الغربية وبالتزامن مع قصف الطيران لمواقع الداعش .

وحيال ذلك يعرض شبكة كوردستريت الاخبارية هذه الموضوع للنقاش ويطرحه على النخبة السياسية الكوردية من خلال السؤال التالي ..

  كيف تنظرون الى الوضع  الراهن  في كوباني ,    وتداعياته على العالم  عموما وعلى مستقبل كوباني خصوصا  ,  وهل تراهن على الدول التحالف بانها ستتدخل ميدانيا لتحرير المنطقة …  

اخترنا لكم ابرزها …

مسلم شيخ حسن – المكتب السياسي لحزب الوحدة :

إن ما يجري في كوباني مخطط تركي بامتياز..الغاية الأساسية هو قضاء على الإدارة الذاتية بشكل النهائي وإنهاء حلقة الوصل كوباني بين قامشلو وعفرين في كوردستان سوريا وإفراغ المنطقة من سكانها الأصلين الكرد بينما الوضع الإنساني في كوباني كارثي وبالإضافة إلى آلاف المواطنين عالقين على النقاط العبورعلى حدود سوريا وتركيا وسقوط كوباني لاسمح الله له تداعيات كبير على داخل تركي وحتى ولو سقطت كوباني فان التحالف الدولي ملزم بموجب قرار الدولي الصادر من المجلس الأمن الدولي رقم 2170 القضاء على تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) خلال شهور .

كاوا ازيزي- عضو اللجنة المركزية  في الحزب الديمقراطي الكوردستاني :ان الوضع الراهن في كوبانى هو وضع كارثي , يشكل خطرا جسيما على الامن القومى الكردى العام و الكردى في سورية بشكل خاص . اضافة للوضع الكارثي الانساني , هناك عملية تطهير عرقي وعملية ابادة بحق الكرد في كوبانى وهو احدى اشكال جرائم حرب ضد الانسانية .

ان احتلال كوبانى من قبل داعش وبالتنسيق الكامل مع الدول المغتصبة لكردستان , وفصل اوصال كردستان سورية عن بعضها البعض ووضعنا في وضع الفلسطينيين ’ كالضفة الغربية وقطاع غزة ’ بعد احتلال تل ابيض وتهجير خمسة الاف عائلة كردية منها وتطهيرها عرقيا من الكرد واسكان العرب مكانهم ’ والان نفس التجربة مع كوبانى , فصلو كردستان سورية عن بعضها جغرافيا وهذا ما كان يهدف اليه اعداء الكرد واعداء الانسانية .
لهذا الاحتلال سيكون لها تداعيات خطيرة , منها قطع النسيج الاجتماعى والوطنى في سورية , وتعريض احد مكوناته الى ابادة جسدية , وسينتقل هذه الجريمة الى كل من قاميشلو وعفرين ايضا ’ وسيحدث فيهما نفس المجازر . وهذه الجريمة ستكون مرفوضة من العالم الحر والمجتمع الدولى وسيكون هناك تدخل دولى عسكرى لحماية الشعب الكردى في سورية .
جوان يوسف – كاتب وإعلامي : الوضع في كوباني من الناحية الإنسانية ينذر بكارثة انسانية فيما لو تمكنت داعش من السيطرة على كوباني من الناحية العسكرية والسياسية الوضع مرهون بتوازانات إقليمية وخاصة الموقف التركي الذي يرى ضرورة محاربة داعش بالتوازي مع إسقاط النظام وتوابعة الذي يعتبر pyd وفق النظر التركية جزأ من النظام أو على الأقل يجب أن يفك pyd ارتباطه عن النظام ، أنا اعتقد ان التحالف جاد بموضوعية محاربة الإرهاب وبشكل اساسي داعش ولكن هذا لا ينفي ان له مصالح وترتيبات في المنطقة.
عبدالباسط حمو- عضو المكتب السياسي لحزب الديمقراطي الكوردستاني -سوريا. هولير / ان ما يجري في كوباني  مؤامرة اقليمية بامتياز.. الهدف الاساسي هو تقطيع اوصال كوردستان سوريا وتهجير شعبنا من ارضه. وصراع سني- شيعي  مابين محور التركي والفارسي  , ولكن في جوهره طموح قومي قديم وجديد في الوقت نفسه الامبراطورية العثمانية والصفويية فضلا عن غطاء عربي وعربوي  للحد من طموح الدولة الكوردية التي ستعلن عنها رغم المحن بقيادة الاخ الرئيس مسعود بارزاني.
وامام هذا الواقع الخطير والمؤامرة التي تحاك بغطاء داعش من اسطانبول الى طهران ودمشق مرورا ببغداد لاسقاط الحلم الكوردي في اعلان الدولة الكوردية … وان داعش هو وسيلة تستخدمها جميع الاطراف في لعبة استخباراتية معقدة وتراقب حلقات السيناريو في الحلقة الضيقة في واشنطن ووموسكو وتحريك البيادق وتلقين الاوامر واللمسات والهمسات على اسطانبول وطهران ، امام مسأة شعبنا والخاسر هو قضية شعب الكوردي ما لم يكن هناك وحدة كوردية
 الابتعاد عن المحاور الاقليمية مابين اجندة طهران واسطانبول والرهان اكثر على العمق الاوروبي والامريكي من خلال عمقنا الاستراتيجي والاخوي في هولير كون ترابط القضية والهدف مشترك ولابد ان يكون هناك تدخل دولي ولكن ليس على مقاس ايران وتركيا اذا كانت هناك وحدة كوردية صادقة.
وهذه الايام ستكون هولير بدون شك القبلة والمرجعية لتحقيق الوحدة الكوردية ، اذا كان يوم كوباني وقبلها كان شنكال واقليم كوردستان ف المعركة والمؤامرة باتجاه قامشلو والحسكة ومن ثم ثانية الى صوب اربيل ، وندرك تماما بان في السياسة المصالح هي التي تحكم وتبقى الشعارات والمبادىء للانشاء ولغة الحوار المنطقة مقبلة على تحولات ومتغيرات كبيرة. وتشابك المصالح وتعارض الاجندة على حساب الحلم الكوردي ما لم تكن هناك وحدة كوردية تستند على موقف سياسي وخطاب قومي كوردي واضح تنطلق من المصلحة القومية العليا بعيدا عن العاطفة والحماس اللحظي وردود افعال مدمرة. ان سيناريو التدخل الدولي تبحث في الازقة السياسية والدهاليز الضيقة في دوائر صناع القرار قد تستغرق تباشير طلاسمها وقتا…..؟؟؟!!! بانتظار عناق موسكو وواشنطن لبعض الوقت بالتحرك والاتفاق على كعكة خارطة سوريا والعراق التي تشكل قضية شعبنا الكوردي المحور الاساسي مابين التجاذب والتنافر لدى اسطانبول وطهران فضلا عن دمشق وبغداد…حان الوقت ان نعيد النظر ما يجري وعلى الجميع كلنا بدون استثناء مسوولون امام هذه المرحلة التاريخية والصعبة ونبتعد عن الخلافات والاحقاد نحن امام استحقاقات وجود او لاوجود .

 الدكتور إبراهيم مسلم عضو مجلس ادارة التحالف المدني السوري- تَماس/ الوضع خطير جدا ، كوباني لحالها تحارب الإرهاب بدلا عن كل العالم ، كوباني كشف الكثير من الحقائق وأهم هذه الحقائق دعم تركيا للإرهاب ، وأعتقد بأن دول التحالف لن تتحمل التخاذل التركي ، وسيكون لهم موقف مغاير تجاه تركيا.

اما دخول التحالف الدولي ميداني فسيقتصر على دعم اللوجستي للقوات الموجودة على الأرض.
بسام حجي – سياسي كردي مستقل / كوباني اصبحت على صغرها ووداعتها حلبة لصراعات والمتاجرات السياسيه خذلها العالم كله وحتى من عمل بالسياسة لاعوام طويله باسم الكرد يتاجر الان بكوباني النظام حليف ب ي د لم ينجدها وهو قادر على قصف داعش عنما كانت ارتالها تتحرك باتجاه كوباني والتحالف يريد توريط تركيا في قلع اشواك داعش ويرفض حمايتها من روسيا وايران وبعض المتسلقين تحولو الى منظمات اغاثه في اخر المطاف …..هناك على الارض شباب وحدات الحماية الشعبيه ومعهم حلفاؤهم يقاتلون وحدهم دفاعا عن كوباني في معركة اقحموا فيها رغما عنهم بسياسات كانت تدعي انها لن تشارك بالاعمال العسكريه لحماية المناطق الكردية وشاركت هذه السياسات في بازارات السياسة الدوليه مضحية بنظرية امن المناطق الكردية …..دخول ب ك ك على الخط في تركيا يرشح الامور نحو مزيد من التصعيد بين تركيا والحر من جهة وبين ب ك ك وحلفائهم من جهة اخرى وتبقى داعش مصيبة الجميع التي لم يجد احدا الى الان سبيلا لمواجهتها –
بامكان جميع متابعي كوردستريت المشاركة والتعليق وكما ننوه بان سيتم اضافة كل راي حال وروده لنا …


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 932٬479 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: