محرك البحث
كوردستريت وملف المعتقلين: المعتقل “نزار حسين” يقبع في سجون النظام السوري

كوردستريت – نازدار محمد
.
مع بداية الثورة السورية شارك فيها جميع المكونات بكثافة، وكان المكون الكوردي جزءا منها شاركوا فيها وقدموا تضحيات وجرحى ومعتقلين ومهاجرين دون أدنى درجة من بقية المكونات السورية .

.
كما وقدم الكورد خيرة شبابهم قربانا من أجل إنارة طريق الحرية المنشود الذي طالما كان يحلم بها الكوردي لتقرير مصير حياته وأرضه وتاريخه ولغته، حيث كان هناك الكثير من المعتقلين الذين بقيوا في صفحات تاريخ الثورة ومفهوم الحرية منسيين ومجهولين .

.
شبكة كوردستريت الإخبارية تسلط الضوء على ملفات المعتقلين الكورد الذين يقبعون في زنازين النظام السوري، حيث هناك بين تلك الجدران التي لا ترحم أرواح لطالما حلمت بالحرية والخلاص من الاستبداد والإجرام “نزار حسين” من معتقلي الثورة زلا توجد عنه أخبار مؤكدة أو غير مؤكدة تثبت على أنه حي في سجون النظام أم لا حتى اللحظة.

.
المعتقل هو “نزار حسين بن محمد حسين” والدته “زبيده الحسين” تولد قرية رميلان الشيخ عام 1969 التابعة لمدينة ديريك، وكان يسكن في دمشق منذ عام 1988 في حي الأكراد “ركن الدين” واعتقل في مخيم “التضامن” بتاريخ 15/9/2012 على حاجز تشرين المشترك على يد النظام، حيث أودع في فرع “الخطيب” الذي يقع في “شارع بغداد” بالعاصمة دمشق .

.
وبحسب مقربين له فإن أخبار “حسين” انقطعت بعدها عن أهله رغم جميع المحاولات التي قام بها أخوه “كومان حسين” ووفق “كومان” فإنه لا يزال مستمرا بالبحث والتقصي عن أخيه المعتقل .

.
وأضاف “كومان” لكوردستريت بأنه إلى تاريخ هذا اليوم “لم يبلغوا عنه بأي شئ والنظام لا يبلغ بأي معلومة، رغم السؤال في القضاء والكثير من الأماكن”

.
يذكر إن “نزار حسين” متخرج من معهد المراقبين الفنيين بمدينة الحسكة وتوظف في بلدية “مخيم فلسطين” بدمشق حتى تاريخ اعتقاله، والمعتقل “نزار حسين” متزوج وله أربعة أولاد ابنتين وولدين، حيث كان ابنه البكر في الثامنه من عمره حين تم اعتقاله، وأيضا للمعتقل أخ واحد وهو السياسي “كومان حسين”



شاركنا الخبر

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: