محرك البحث
كوكل تعلن الحرب على شركات برامج التجسس
العلم والتكنولوجيا 09 فبراير 2024 0

كوردستريت|| العلم والتكنولوجيا 

نشرت جوجل تقريرًا شاملًا بعنوان “شراء التجسس: كيف تعمل صناعة المراقبة التجارية”، ويوفر التقرير رؤى مهمة بخصوص بائعي المراقبة التجارية، ويحدد المخالفين في صناعة برمجيات المراقبة.

ودعت عملاقة البحث الولايات المتحدة وحلفاءها إلى بذل جهود إضافية للحد من بيع أدوات التجسس وإساءة استخدامها.

 

ويعد هذا التقرير نتيجة للجهود المشتركة لكل من مجموعة تحليل التهديدات ووحدة Jigsaw في عملاقة البحث.

ويؤكد التقرير أن هؤلاء البائعين يشكلون تهديدًا حقيقيًا وكبيرًا لمستخدمي جوجل.

وغالبًا ما تقول شركات برامج التجسس إن منتجاتها خاصة لاستخدام الحكومات من أجل أغراض الأمن القومي، مع أنه تبين أن هذه التكنولوجيا استخدمت في العقد الماضي لاختراق هواتف المجتمع المدني والمعارضة السياسية والصحفيين. وقد واجهت هذه الصناعة تدقيقًا متزايدًا منذ العثور على برنامج التجسس بيغاسوس Pegasus التابع لشركة NSO Group ضمن هواتف العديد من الأشخاص على مستوى العالم، ويشمل ذلك المدافعين عن حقوق الإنسان.

وأشار التقرير إلى وجود العشرات من الشركات الصغيرة المساهمة في الانتشار الخطير لتكنولوجيا التجسس.

 

وتعد النتائج التي توصلت إليها جوجل مهمة؛ لأن الشركة تتمتع بخبرة كبيرة فيما يتعلق بحملات القرصنة على مستوى العالم.

وقالت جوجل في التقرير: “طلب العملاءِ الحكوميين لا يزال قويًا، ويعد القطاع الخاص مسؤولًا الآن عن جزء كبير من الأدوات المتطورة التي نكتشفها”.

وأضافت: “تؤكد نتائجنا المدى الذي وصل إليه بائعو برامج التجسس التجارية فيما يتعلق بنشر قدرات القرصنة وبرامج التجسس التي تضعف سلامة الإنترنت للجميع”.

والتزمت الولايات المتحدة والعديد من حلفائها في العام الماضي بالعمل على كبح صناعة برمجيات المراقبة، بعد اكتشاف استهداف ما لا يقل عن 50 موظفًا حكوميًا أمريكيًا في 10 دول ببرامج تجسس.

 

وحددت جوجل قائمة بالشركات التي تقدم مجموعة من الخدمات لاقتحام الهواتف، التي تطورت لتجاوز الإجراءات الأمنية الحديثة التي اتخذتها آبل وجوجل لحماية أنظمة تشغيل الهواتف أندرويد و iOS.

وتشمل هذه الشركات الإيطالية: Cy4Gate و RCS Labs و Negg Group، والشركة اليونانية Intellexa، والشركة الإسبانية Variston.

وتقول Negg Group إنها تركز على الأمن السيبراني، مع أن جوجل قالت إنه تبين أن برامجها قد استخدمت للتجسس على أشخاص في إيطاليا وماليزيا وكازاخستان.

وقالت جوجل إن Variston صنعت برنامجًا يصيب أجهزة المستخدم عبر متصفحات كروم أو فايرفوكس أو تطبيقات iOS، مضيفة أن Protect Electronic Systems استخدمت تقنية استهداف مماثلة.

 

 

ويأتي تقرير جوجل بعد إعلان الولايات المتحدة سياسة جديدة لتقييد التأشيرات لأولئك الذين يسيؤون استخدام برامج التجسس التجارية.

وتسمح السياسة الجديدة بوضع قيود على الأفراد الذين يعتقد أنهم متورطون في إساءة استخدام برامج التجسس التجارية، وكذلك على أولئك الذين يسهلون مثل هذه الأعمال ويستفيدون منها.

وكالات