محرك البحث
كيري يتفق مع القيادة الروسية على تسريع الجهود الرامية للتوصل لحل سياسي في سوريا
حول العالم 24 مارس 2016 0
كوردستريت_هام/
قال وزير الخارجية الأمريكي جون كيري يوم الخميس إنه اتفق مع الزعماء الروس على تسريع الجهود الرامية للتوصل إلى حل سياسي في سوريا , وقال كيري بعد أربع ساعات من المحادثات مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين في الكرملين إن تلك الجهود تشمل إقناع بشار الأسد بالانخراط الكامل في محادثات بشأن الانتقال السياسي , وتابع يقول في مؤتمر صحفي “سيتعين على روسيا أن تتحدث بنفسها فيما يتعلق بما ستختار فعله من أجل مساعدة الأسد على اتخاذ القرارات الصحيحة.. لكننا اتفقنا اليوم على تسريع الجهود لمحاولة دفع العملية السياسية قدما.” , وأضاف “أعتقد أن روسيا مشاركة بشكل كامل في هذا الجهد وكلنا سنحاول دفع الرئيس الأسد لاتخاذ القرار الصحيح خلال الأيام القادمة للانخراط في عملية سياسية تسفر عن انتقال (سياسي) حقيقي.”
 
وفي تصريح سابق قال بوتين أنه يأمل في أن تسهم زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري الحالية لموسكو في تقارب المواقف بين موسكو وواشنطن حيال الأزمتين السورية والأوكرانية , وفي مستهل لقائه مع كيري في الكرملين ، قال الرئيس الروسي إن في استطاعة البلدين التوصل إلى نقاط مشتركة والمضي قدما في المسائل الثنائية والدولية , وأشار بوتين إلى أن القيادة الروسية تدرك أهمية دور الولايات المتحدة ورئيسها باراك أوباما في التوصل إلى وقف الأعمال القتالية في سوريا , من جانبه ذكر كيري أن التوصل إلى الهدنة في سوريا أثمر عن تراجع العنف في البلاد، مشددا على أن ذلك أصبح ممكنا بفضل الجهود الروسية – الأمريكية المشتركة 
 
أما فيما يتعلق بالأزمة الأوكرانية فقذ أبلغ الوزير الأمريكي الرئيس الروسي أنه جلب معه اقتراحات واشنطن حول تسويتها , كما عبّر كيري عن تعازيه للرئيس الروسي فلاديمير بوتين نيابة عن رئيس الولايات المتحدة وشعبها بمناسبة حادث سقوط الطائرة بمدينة روستوف، مؤكدا أن الولايات المتحدة مستعدة لتقديم المساعدة اللازمة في التحقيق , وأشاد وزير الخارجية الأمريكي، بمحادثاته مع نظيره الروسي ، حول سوريا وأوكرانيا واصفا إياها بالبناءة , وكتب كيري ، في صفحته على “تويتر”:” أجريت مباحثات مطولة اليوم مع وزير الخارجية لافروف حول سوريا وأوكرانيا. حوار بناء مع شريك مهم” , وقالت المتحدثة باسم الخارجية الروسية ماريا زاخاروفا، أن المباحثات بين لافروف وكيري استمرت حوالي 4 ساعات، بحث خلالها الطرفان العلاقات الثنائية والتسوية السورية والوضع في أوكرانيا، بالإضافة إلى عدد من القضايا الدولية الأخرى
 
وبدأ وزيرا الخارجية الأميركي والروسي مباحثات بشأن الأزمة السورية ، وقال كيري إن مستوى العنف في سوريا انخفض بأكثر من 85% بفضل اتفاق البلدين على الهدنة، كما رأى لافروف أن التعاون بينهما ساعد على التوصل لنجاح في سوريا , وانطلقت اليوم الخميس في موسكو مباحثات بين كيري ولافروف بهدف تقريب مواقف البلدين من تسوية الصراع في سوريا، وقال كيري إنه رغم هشاشة الهدنة التي تم التوصل إليها أواخر الشهر الماضي بمساعدة أميركا وروسيا فقد تراجع العنف بنسبة 85% إلى 90% , وأضاف أن الكثيرين استبعدوا قبل بضعة أسابيع وقف الأعمال الحربية في سوريا، لكن “ذلك العمل حقق قدرا من التقدم. حدث تراجع للعنف مفيد وإن كان هشا”.
   
من جهته قال لافروف “بفضل تعاوننا في سوريا وإصرارنا نجحنا لأننا بذلنا مساعي للتوصل إلى توازن في المصالح، ليس فقط بين موسكو وواشنطن وإنما بين كل الأطراف المعنية بسوريا” , وكان لافروف قد صرح في وقت سابق، أن المحادثات مع كيري ، ستركز على تسوية الأزمة السورية , وقال لافروف:” مثلما اتفقنا، سنولي اليوم للتسوية السورية الجزء الرئيس من اهتمامنا، وكذلك سنبحث الأوضاع المتأزمة الأخرى”. وأضاف لافروف أن مناقشة توسيع التعاون بين موسكو وواشنطن ستتم خلال الاجتماع , من جانبه، أكد كيري على ضرورة بذل مزيد من الجهود من أجل تخفيض مستوى العنف وإيصال المساعدات الإنسانية للسوريين.
 
وقال كيري خلال لقائه لافروف إن وقف إطلاق النار في سوريا فتح الباب أمام إيصال المساعدات الإنسانية بشكل أكبر. وأشار إلى أن كثيرين شككوا قبل أسابيع قليلة في نجاح وقف إطلاق النار في سوريا , وأوضح كيري، خلال لقائه مع لافروف، أن روسيا وأمريكا عملتا بشكل وثيق مع بعضهما ومع الحلفاء الآخرين في المجموعة الدولية الداعمة لسوريا. وأضاف أنه لا يمكن أن ننفي أن عملنا حقق نتائج , وقال كيري إن القوى العظمى مثل روسيا وأمريكا يمكنها التعاون بصرف النظر عن الخلافات بينها في جملة من المسائل , وأضاف:” نستطيع بالفعل أن نؤكد أن قوتين عظميين يمكنهما التعاون بصرف النظر عن الخلافات في جملة من المسائل الأخرى. نستطيع عند توفر هذه الفرصة أن نعمل كل ما بوسعنا من أجل مواجهة هذه التحديات. آمل أن يكون لقاؤنا اليوم بناء” 
 
وقال وزير الخارجية الأمريكي قبيل لقائه الرئيس الروسي فلاديمير بوتين إنه ينبغي للولايات المتحدة وروسيا العمل سويا لإنهاء الحرب في سوريا رغم خلافاتهما ودعا لخفض العنف وإتاحة وصول المزيد من المساعدات , وقبيل محادثاته مع بوتين في موسكو قال كيري إن الهدنة الهشة ساهمت في خفض مستويات العنف لكنه عبر عن رغبته في المزيد من تراجع العنف وزيادة تدفق المساعدات , ويتوقع أيضا أن يركز كيري على مستقبل بشار الأسد حين يتحدث إلى بوتين ولافروف. وترغب الولايات المتحدة في تنحي الأسد عن السلطة بينما تقول روسيا إن الشعب السوري وحده هو من يقرر مصير الرئيس عبر صناديق الاقتراع 
 
وقال كيري إن تعاون روسيا والولايات المتحدة رغم “الخلافات… في مواجهة هذا الوضع الملح للقيام بما هو ضروري لمواجهة التحدي” أمر مشجع ,  وقال إنه يأمل أن تنجح اجتماعاته في موسكو “في شق طريق يتيح لنا إنهاء الصراع في سوريا في أقرب وقت ممكن.” ,  ولم يتطرق كيري ولافروف في تصريحاتهما المقتضبة في بداية الاجتماع بشكل مباشر لمحادثات جنيف التي تتوسط فيها الأمم المتحدة ,  كما التقى وزير الخارجية الأمريكي، في موسكو ولي عهد أبو ظبي، الشيخ محمد بن زايد آل نهيان , وذكر السكرتير الصحفي للسفارة الأمريكية في العاصمة الروسية، ويليام ستيفينس، أن الوزير التقى بولي العهد “لبحث الوضع في سوريا وغيرها من المسائل”


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: