محرك البحث
كيف استغلّت القوات الأوكرانية “عيباً قاتلاً” في الدبابات الروسية ونجحت في تدميرها؟
حول العالم 01 مايو 2022 0

كوردستريت || بيانات سياسية

يعتبر مشهد الدبابات الروسية المنفجرة والملقاة على طول الطرق الأوكرانية مؤشرا إلى وجود مشكلة في تصميم الدبابة والذي يعرف باسم عيب “جاك إن ذا بوكس”. ويتعلق الخطأ بالطريقة التي تحتفظ بها الدبابات الروسية بالذخيرة.

وفي هذه الدبابات بما في ذلك T-72، المركبة السوفيتية التصميم، التي شهدت استخدامًا واسعًا في الغزو الروسي لأوكرانيا، يتم وضع جميع القذائف في حلقة داخل جسم الدبابة. وعندما تصطدم قذيفة العدو بالمكان الصحيح، يمكن لمخزن الذخيرة أن “ينفجر” بسرعة مما يؤدي إلى تفجير الدبابة في ضربة قاتلة، وفقا لصحيفة “واشنطن بوست” التي أعدت رسما توضيحيا للدبابات.

وقال روبرت هاملتون، الأستاذ في الكلية الحربية للجيش الأميركي “بالنسبة للطاقم الروسي، إذا أصيبت حجرة تخزين الذخيرة، يموت الجميع”، مضيفًا أن قوة الانفجار يمكن أن “تبخر أجساد الطاقم على الفور وسيكون الجميع ميتًا”، وفق تقرير “العربية نت”.

وقدر وزير الدفاع البريطاني بن والاس هذا الأسبوع، أن روسيا فقدت ما لا يقل عن 530 دبابة سواء تم تدميرها أو الاستيلاء عليها منذ غزو أوكرانيا في فبراير.

من جانبه، قال صامويل بينديت المستشار في مركز التحليلات البحرية، وهو معهد أبحاث غير ربحي ممول فيدراليًا: “ما نشهده الآن هو أن الأوكرانيين يستغلون عيب الدبابة”، حيث قدم حلفاء أوكرانيا الغربيون أسلحة مضادة للدبابات بكميات كبيرة.

من جهتها، أوكرانيا أيضًا تستخدم دبابات T-72 روسية الصنع، والتي تواجه نفس المشكلة، لكن الغزو الروسي اعتمد على نشر الدبابات على نطاق واسع، وتمكنت أوكرانيا من الرد بشكل أفضل مما كان متوقعا. ويقول محللون إن الخلل يتحدث عن اختلاف أوسع في الأساليب بين الجيوش الغربية والجيوش الروسية.

وقال هاميلتون: “لطالما أعطت الدبابات الأميركية الأولوية لحماية الطاقم بطريقة لم تفعلها الدبابات الروسية. إنه حقًا مجرد اختلاف في تصميم حجرة تخزين الذخيرة والاختلاف في تحديد الأولويات”.

وأضاف هاميلتون أن “الذخيرة الموجودة في معظم الدبابات الغربية يمكن الاحتفاظ بها تحت برج الدبابة وتكون محمية بالبدن الثقيل. وحتى الإصدارات المبكرة من الدبابات الأميركية ابرامز M1 Abrams في الثمانينيات كانت مزودة بأبواب قوية ضد الانفجار وتفصل بين الطاقم بالداخل والذخيرة المخزنة”.

164


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

%d مدونون معجبون بهذه: