محرك البحث
كيف يسخر رواد التواصل الاجتماعي من تغيير مصطلح “روجافا” في مؤتمر رميلان؟…التفاصيل في التقرير
تقارير خاصة من شبكة المراسلين 31 ديسمبر 2016 0 [post-views]

كوردستريت – نازدار محمد

.

يبدو إن تغيير مصطلح “روج افا” إلى شمال سوريا لم يؤثر على السياسيين ورفضهم لذلك، بل كان سببا في احتجاج المواطنين أيضا، وباتوا يحللون الأسباب وفقا لمشاهدتهم وقرأتهم للواقع.

.
في استطلاعات شتى لشبكة كوردستريت الإخبارية مع السياسيين من المعارضين والموافقين للقرار، لم تكن شبكتنا بعيدة عن الشارع الكوردي، بل التقت بهم واستطلعت آرائهم أيضا، فالمواطن “أحمد مراد” من مدينة عامودا قال بأن سبب تغيير مصطلح “روج افا” هو لإرضاء النظام لا أكثر؛ لأن مشروعهم حسب وصفه “غير قومي، وغير كوردستاني” مضيفا “ورغم ذلك النظام خذلهم وطلب منهم إلغاء كل هذه التسميات، وهم عادة لايرفضون أي طلب للنظام، اتذكر جيدا ذاك اليوم الذي قاموا فيه بتدهين مراكزهم بقامشلو باللون الأزرق بعد طلب النظام منهم منذ سنتين أو أكتر”

.
ومن جانبه أوضح المواطن “شريف حسن” بأنه مصطلح “غريب عن الناس، وليس لها معيار محدد، باختصار نظام مطاطي”

.
وأعرب “نور الدين سلو” عن رأيه مؤكدا عن عدم ثقته بهذا الحزب “الاتحاد الديمقراطي” وأهدافه من الأول، وأشار “ولكن لم نكن نتوقع أن يتنازلوا بهذه السهولة عن الاسم، رغم إنه كان شعاراتهم سابقة رنانة ككوردستان كبرى وغيره”

.
“عبدو علي” ناشط سياسي أوضح بأنه يتم بيع “كوردستان روج افا” بقيادة إيران، وقال “قريبا سنرى حزب الله في كل مؤسسات الدولة وفي المناطق الكوردية، في بداية الثورة كانت هناك اتفاقية بين نظام والpyd عن عدم إدراج اسم كورد في اَي مؤسسة، وعلى إنهم حراس حتى تنتهي الثورة والمشاكل الداخلية مع ااتنظيمات المسلحة، انتهت المسرحية وقبضوا ثمن حراثتهم”

.
وبحسب الدكتور “بختيار مدرس الحسين” فإنه ليس لديه أي تحفظ على ذلك إن كان هذا سيكون حسب اعتقاده “في سبيل بناء نظام فيدرالي فعلي على الشمال السوري خاصة وعلى كل سورية عامة؛ فهو الحل الأنسب تحت أية مسميات كانت”

.
وكان ختام الاستطلاع مع المواطن “عثمان حسين” الذي لفت القول إلى إن هذا تمهيد للخطة النهائية للأسد وإيران ليعملوا “كاريدور شيعي يوصل العراق بالساحل وليست كردستان سوريا، بل باسم شمال سوريا،
لكي ينهوا أي شيء يدل على الكورد وكوردستان” ونوه قائلا :وإذا كان صالح مسلم مشروعه كورديا، ويريد فدرالية كوردستانية فليصحح اسم حزبه ويضيف اسم كوردستان على اسم حزبه أي تصبح حزب الاتحاد الديمقراطي الكوردستاني ويصحح فدراليزميته إلى فدرالية كوردستان سوريا، ولكن كل ما جرى ويجري من تسميات وخطط ومؤتمرات ومشاريع لل ب ي د هي من إعداد المخابرات السورية والايرانية وإخراج الpyd”

1


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬014٬062 الزوار
  • Walter
  • Cooper
  • Lucio
  • zerya News
  • Modesto
  • Graig
  • wonderstops
  • Samantha
  • Bob Saaid
  • A K

%d مدونون معجبون بهذه: