محرك البحث
لقاء يجمع بين الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي مع لفيف من المثقفين والنشطاء السياسيين الكرد في عدد من الدول الاوربية
بيانات سياسية 01 أغسطس 2021 0

كوردستريت || بيانات

نظمت ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكردي لقاءاً سياسياً افتراضياً جمعت فيه بين ممثل الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي مع لفيف من المثقفين والكتاب والشخصيات الوطنية المهتمة بالشأن السياسي المتواجدين في كل من سويسرا والنمسا وبلجيكا يوم السبت ٣١ تموز ٢٠٢١ اونلاين عبر إحدى صفحات التواصل الاجتماعي، حيث شارك في هذا اللقاء من جانب الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي الأستاذ نعمت داوود و عدد من اعضاء ممثلية أوربا للمجلس الوطني الكردي.

بدأ اللقاء بعد الترحيب بممثل الهيئة الرئاسية للمجلس الوطني الكردي وكل المشاركين الوقوف دقيقة صمت على أرواح شهداء الثورة السورية وكوردستان، وثم أعطي المجال للأستاذ نعمت داؤود ليستعرض العديد من القضايا المستجدة في الساحتين السورية والكردية وفق المحاور التالية :
– الأزمة السورية واستمراريتها رغم العديد من الاجتماعات الماراثونية بين الدول المتواجدة في سوريا الاقليمية منها والدولية والحصار الذي يتعرض له ابناء درعا من قبل النظام السوري .
– استقراء الحوار الجاري بين المجلس الوطني الكردي مع أحزاب الوحدة الوطنية الكردية بعد الاعتقالات التي تعرض لها عدد من اعضاء احزاب المجلس الوطني الكردية واستشهاد عدد من الشباب في سجون استخبارات ادارة البيدي الذاتية .
– علاقة المجلس الوطني الكردي مع المعارضة السورية عموماً والائتلاف بشكل خاص.
– استمرار الانتهاكات والتغيير الديموغرافي في عفرين وسري كانييه وگـري سپـي دون حصول أي انفراج في هذا الموضوع .
ثم فتح المجال للحوار والنقاش حول أهم القضايا والتطورات السياسية في الساحة الكردية والذين ساهموا بإنجاح هذا اللقاء، وأبدوا العديد من المداخلات والمقترحات بخصوص تطوُّر المجلس الوطني الكردي وتفعيل دوره في الداخل والخارج، وطرح العديد من الاسئلة المتعلقة بالمحاور الرئيسية لهذا اللقاء السياسي، ودام هذا اللقاء ساعتان.
ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكردي مستمرة بعقد هذه اللقاءات المفيدة والتي تساهم في خلق أجواء مهمة للحوار بين المجلس الوطني الكردي والجالية الكردية في أوربا .

ممثلية أوروبا للمجلس الوطني الكردي
المكتب الإعلامي

١/ ٨ / ٢٠٢١



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬006٬129 الزوار