محرك البحث
أخر الأخبار
للمناضلة رنكين
احداث بعيون الكتاب 25 سبتمبر 2016 0

توفيق عبد المجيد

.
كان والدك على حق بنيتي وكلماته تختلط بدموع عينيه
عندما نطق بهذه الآهات :
” اذهبي بنيتي ولا تعودي إلا إذا تحررت كردستان ”
أجل بنيتي
فلازالت كردستان مستعمرة يديرها الغرباء والعملاء وهم ينتقمون من
المناضلين الشرفاء
عملاء الأمس المجردون من كل القيم يهددون ويتوعدون ويزاودون

.
ما أغلى دموعك بنيتي وهي تتساقط من عينيك على وطن مستباح
على بلد كنا ومازلنا غرباء فيه
جربنا كل أشكال النضال السلمي لكنها لم تجد نفعاً
رسالتهم مقروءة وواضحة

.
فهل فهمنا الرسالة المكتوبة بدموع رنكين المناضلة
وهم يقولون لها بغلاظة وقسوة وعنجهية
” ليس لك مكان في كردستان ”
هل فهمنا رسالة الأب المفجوع وهويودع غاليته
ويمليها علينا بدموعه ؟
نعم أيها الغرباء
الوطن ليس لنا



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: