محرك البحث
أخر الأخبار
ماسبب اعتقال الأسايش القيادي “عبدالرحمن ابو” ؟ مصدر خاص يكشف الأسباب

كوردستريت – سيدا أحمد
.
أقدمت قوات الأسايش يوم أمس الأربعاء 12/يوليو على اعتقال “عبدالرحمن ابو” القيادي في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا في عفرين بعد مداهمة منزله من قبل دورية تابعة لها، والتي تعد المرة الخامسة التي يعتقل فيها.

.
صرح مصدر خاص في المجلس الوطني الكوردي لشبكة كوردستريت فضل عدم الكشف عن اسمه بأنه في تمام الساعة 11:20 دقيقة مساء اليوم الأربعاء قامت دورية قوات مكافحة الإرهاب وقوات الأسايش على محاصرة منزل “رفيق” مجلسهم ”عبدالرحمن آبو“ وقاموا بتفتيش المنزل رأساً على عقب، وثم مصادرة موبايل والكمبيوتر المحمول عائد “لآبو” ومن ثم تم حسب المصدر اعتقاله إقتياده إلى جهة مجهولة مع العلم بأنهم قالوا لعائلته بأنهم سياخذونه للإستفسار عن بعضة أمور وسيتم إخلاء سبيله بعد ذلك على حد قوله.

.
وتابع المصدر بأنه تم إعتقال “آبو” بسبب تصريحه الأخير لإحدى الوكالات السورية المعارضة، حيث قال فيه بأنَّ المجلس الوطني الكوردي تلقى عدة ضربات بالسهام والرماح بالظهر من قبل ما سماها “بالسطة الوكالة التابعة لمنظمومة حزب العمال الكردستاني PKK التركية” بالإضافة لقيامهم بحملات إختطاف وزج المئات من مناضليهم في ((( الزنازين ))) والمعتقلات التي شبهها بمعتقالات “غوانتنامو وسجن أبو غريب وغيرها من السجون السيئة السيط عالمياً واتهامهم بإرتكاب عدة مجازر لنشر الإرهاب والرعب والقوانين القراقوشية” حسب تعببره.

.
يشار إن القيادي عبدالرحمن آبو يتم إعتقاله بين الفينة والأخرى من قبل الأزرع الأمنية التابعة للإدارة الذاتية في عفرين لمواقفه المعارضة لسياسة حزب الإتحاد الديمقراطي وإدارته الذاتية المعلنة.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: