محرك البحث
ماهي الاسلحة التي تستخدمها واشطن في سوريا
ملفات ساخنة 25 سبتمبر 2014 0

كوردستريت/هام

للمرة الأولى، استخدمت واشنطن طائرات “أف 22” الأكثر تطوراً في سلاح الجو الأميركي في الغارات الجوية ضد تنظيم “الدولة الإسلامية في العراق والشام”– “داعش” في شمال وشرق سوريا.
وأفادت شبكة “سي ان ان” الأميركية بأن سلاح الجو الأميركي يستخدم مجموعة من الأسلحة والطائرات المتطوّرة الباهظة الثمن وتتمتّع بقدرة عالية على إصابة الأهداف.
وأبرز هذه الطائرات والأسلحة:
1-    طائرة “اف 22 رابتور” (F 22 Raptor)، التي استخدمت للمرة الأولى في كانون الأول من العام 2005، تتميّز بقدرتها على السيطرة الجوية على المحيط الذي تتواجد فيه، تحمل مدفعاً عيار 22 ميليمتراً وصاروخين متعقبين للحرارة و6 صواريخ موجّهة بالرادار أو “قنبلتين ذكيتين” بوزن ألف باوند (453 كيلوغراماً) وصاروخين موجّهين بالرادار. وتبلغ سرعتها القصوى أكثر من 1500 ميل في الساعة، ويزيد مداها عن 1800 ميل، وتبلغ كلفتها 143 مليون دولار.
2-    طائرة “ام كيو 9 ريبر” (MQ-9 Reaper)  التي استخدمت لأول مرة في تشرين الأول العام 2007، يمكنها حمل 4 صواريخ جو- أرض موجّهة بالليزر، بمدى يزيد عن 1150 ميلاً، تحلّق على ارتفاع 50 ألف قدم، وتتجاوز كلفتها 56 مليون دولار للطائرة.
3-    طائرة “ام كيو 1بي بريداتور” ) MQ-1B Predator) التي استخدمت لأول مرة في آذار العام 2005، وهي طائرة استطلاع مسلّحة، تتمتّع بنظام استهداف متعدّد المميزات من كاميرا تعمل بالأشعة تحت الحمراء ومجسّات وأشعة ليزر، يمكنها حمل صاروخين موجّهين بالليزر. وتتراوح سرعتها بين 84 ميلاً و135 ميلاً في الساعة، بتكلفة 20 مليون دولار.
4-    صاروخ “توماهوك” (Tomahawk) الذي استخدم لأول مرة في عاصفة الصحراء في العام 1991، وهو صاروخ بعيد المدى  تبلغ سرعته دون سرعة الصوت، يستخدمه سلاح البحرية الأميركية من سفن  وغواصات لشنّ الهجمات، تم إنتاج 4 أجيال مختلفة منه، يمكنه حمل رؤوس نووية وتقليدية تبلغ سرعته 550 ميلاً في الساعة، بكلفة 569 ألف دولار للصاروخ.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 933٬706 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: