محرك البحث
ماهي خفايا لقاءات مبعوث الخارجية الأمريكية مع الأطراف العسكرية والسياسية والعشائرية في شمال وشرق سوريا..؟؟
تقارير خاصة 02 فبراير 2023 0

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر مطلعة لكوردستريت أن زيارة مبعوث الخارجية الأمريكية “نيكولاس غرينجر” لشمال شرق سوريا، واللقاءات المكثفة التي أجراها مع أطراف عسكرية وسياسية وعشائرية عربية من محافظتي الرقة والحسكة وخاصة عشائر شمر والبكارة وجبور وطي، هدفها تشكيل مجلس عشائري موحّد في منطقة الجزيرة السورية، وتشكيل عسكري من أبناء العشائر تدعمه أمريكا بالتنسيق مع تركيا .

وأوضحت هذه المصادر أن التشكيل العربي سيكون مهمته ملء الفراغ على امتداد المناطق الحدودية السورية- التركية، بعد انسحاب قوات سوريا الديمقراطية “قسد” و “منها، لافتة إلى مشروع روسي مشابه.

وأضافت أن تركيا تراقب هذه المشاريع، ويعتقد أن المشروع الأمريكي هو أقرب إليها، مشيرة إلى أن أنقرة تدرك أن واشنطن هي الجهة الوحيدة القادرة على إنجاز أي مشروع في مناطق سيطرة “قسد”، وبالتالي فإن تحقيق مطلب تركيا أي انسحاب “قسد” من المناطق الحدودية لن يتم إلا بقرار أمريكي، وليس بقرار روسي.

ونوهت إلى أن الولايات المتحدة الأمريكية تسعى حالياً إلى تفادي أي عملية عسكرية تركية في الشمال السوري، وهذا الأمر لن يتحقق ما لم يتم إبعاد “قسد” عن الشرط الحدودي التركي.