محرك البحث
مراقبون : الهدف من تصعيد النظام وروسيا في شمال غرب سوريا هو إرغام المعارضة وتركيا على فتح معابر تجارية بين مناطق الطرفين.

كوردستريت || متابعات 

أكد مراقبون أن الهدف من تصعيد قوات النظام السوري وروسيا في شمال غربي هو إرغام فصائل المعارضة والحاضنة الشعبية وتركيا على فتح معابر تجارية بين مناطق الطرفين.

وأضاف المراقبون أنه في المقابل، يزعم مركز المصالحة الروسي في قاعدة حميميم الروسية، أن هناك نية لدى فصائل المعارضة في مهاجمة مواقع ومناطق خاضعة لسيطرة النظام، وهذا التصعيد رداً على ذلك.

وكانت صحيفة الشرق الأوسط، أشارت من جهتها إلى نية المقاتلات الروسية استهداف مناطق انتشار عشرات المخيمات للنازحين بالقرب من الحدود السورية – التركية، ماأثار خوف ورعب النازحين ودفع بالآلاف منهم إلى اللجوء للعراء وسط ظروف إنسانية صعبة.

253


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: