محرك البحث
مستشار الرئيس الأمريكي للسياسة الخارجية : تنحي الأسد “لا يمكن أن يحدث في بداية” عملية التسوية، لكن هناك “حاجة إلى وضوح
حول العالم 13 يناير 2016 0

كوردستريت-وكلات / قال بن رودس، مستشار الرئيس الأمريكي للسياسة الخارجية، الأربعاء 13 يناير/كانون الأول إن واشنطن تريد “وضوحا” بشأن تنحي الرئيس السوري بشار الأسد عن الحكم في سوريا.

.

وجاء حديث رودس هذا خلال مؤتمر صحفي أجاب فيه عن أسئلة الصحفيين الأجانب في واشنطن.

.

وذكر أن البيت الابيض لا يستطيع تحديد موعد لخطوة الرئيس السوري هذه لتصبح واقعا.

.

وتعتقد الولايات المتحدة أن الأسد “من الناحية العملية غير قادر على استعادة الشرعية والسيطرة على بلده”.

.

وقال رودس إن تنحي الأسد “لا يمكن أن يحدث في بداية” عملية التسوية، لكن هناك “حاجة إلى وضوح” بشأن هذا التنحي المستقبلي، مضيفا أن الولايات المتحدة ” نبهت إيران وروسيا أن عكس ذلك سوف يفشل العملية”.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 969٬643 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: