محرك البحث
مسلحون من داعش يستهدفون منزل أحد متعهدي الآبار النفطية في ريف ديرالزور بقذيفة أربي جي ورشاش.

كوردستريت || متابعات 

قالت مصادر محلية لكوردستريت: إن مسلحين تابعين لداعش استهدفوا منزل مدني بقذيفة وأسلحة رشاشة، في بلدة البصيرة في ريف دير الزور الشَّرقي.

وأضافت هذه المصادر أن مسلحين مجهولين يستقلون دراجة نارية أطلقوا قذيفة من نوع “أر بي جي” عقبها إطلاق نار من أسلحة رشاشة على منزل المدعو عمر العراقي أحد متعهدي الآبار النفطية في البلدة، ثم ولوا هاربين.

وأضافت أنه قبل مُدة تعرض العراقي لتهديد من عناصر داعش طالبه فيه بدفع أموال الزكاة كونه يعمل في التعهدات النفطية، وذلك عبر مراسلته على تطبيق الواتساب من أرقام مجهولة.

وأشارت إلى أن العراقي رفض دفع المبلغ المطلوب منه بعد تهديد متواصل لأكثر من مرتين، تلقى بعدها رسالة مضمونها أنَّ سبب استهداف المنزل هو عدم رضوخه لدفع الزكاة.

ولفتت أن غالبية تجار النفط والعاملين في التعهدات النفطية يدفعون مبالغ مالية كبيرة، بحجة الكلفة السلطانية (الزكاة) لداعش وذلك بعد تهديدهم بالدفع أو العقاب.

116



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: