محرك البحث
مصادر : المشافي في مناطق سيطرة النظام تشهد موجة كبيرة من الاستقالات للكوادر الطبية والتمريضية

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر إعلامية مقربة من النظام أن المشافي الحكومية تشهد موجة استقالات من قبل الكوادر الطبية والتمريضية لأسباب تتعلق بالظروف الخدمية والمعيشية في المنطقة.

وأوضحت هذه المصادر أن هذه الموجة طالت مشفى “الأطفال الجامعي” في دمشق الأمر الذي يُنذر بنزيف حاد في القوى البشرية بالمشفى وحالة خطرة جداً، ستنعكس على قدرة المشفى على القيام بالأعباء الملقاة على عاتقه.

وأضافت أن هناك استقالات وخاصة من جهاز التمريض والفنيين في مشفى “الأطفال الجامعي” بأعداد كبيرة جداً، حيث لا يتم تعويض هذه الكوادر، إضافة إلى انتشار ظاهرة الخروج بحكم المستقيل من الخدمة في التخصصات ذاتها.

 وأشارت إلى أن هذه الاستقالات تأتي  في الوقت الذي يُعاني فيه القطاع الصحي بمناطق سيطرة النظام من هجرة الأطباء إلى خارج البلاد، مضيفةً أن 12 ألف طبيب سوري من أصل 32 ألف مسجلين رسمياً في النقابة هاجروا خلال السنوات الأخيرة.

 وكانت مصادر أخرى كشفت عن استقالة أعداد كبيرة من موظفي الحكومة لدى النظام السوري، جراء ارتفاع الأسعار ومعدلات الفقر، وفقدان الليرة السورية لقيمتها، فيما ترفض حكومة النظام قبول استقالات معظمهم.

كما شهد القطاع الخاص خلال الآونة الأخيرة، استقالة 900 ألف عامل في مناطق سيطرة النظام، وهجرتهم للخارج في ظل الأوضاع الاقتصادية والمعيشية الصعبة وارتفاع اﻷسعار.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك