محرك البحث
مصادر : بعد الضغوطات التركية ، وبهدف إيجاد منافذ لتحقيق حوار فاعل مع النظام ،وفد من قسد يزور دمشق خلال الأيام المقبلة.

كوردستريت || متابعات 

كشفت مصادر إعلامية لبنانية تابعتها كوردستريت أنه من المتوقع  أن يتوجه وفد من الإدارة الذاتية وقوات سوريا الديمقراطية ” قسد”، يضمّ شخصيات عسكرية وسياسية وإدارية إلى دمشق لإيجاد منافذ تؤسّس لحوار فاعل مع النظام، وذلك بعد حدوث تقارب بين الأخير وتركيا خلال الفترة الأخيرة.
 
وأضافت هذه المصادر أن “قسد” من الممكن أن تلجأ إلى تقديم بعض التنازلات للنظام، في ظلّ استشعارها الخطر المحدق بها على ضوء التقارب “السوري- التركي”، مؤكدة أن قيادات قسد تعتبر الحوار مع النظام، توجّها أساسياً لا تريد الاستغناء عنه مطلقاً.

و أشارت إلى أن قسد ترى أن هذا الموقف يتعزز لمنع سقوط مزيد من مناطق الشمال السوري بأيدي الأتراك وفصائل المعارضة السورية الموالية لهم، لكنها في المقابل لا تريد تقديم أي تنازلات جدية، ورجحت أن “تكون جلسات الحوار بين الطرفين أكثر مرونة في الأيام القادمة، وأن تخرج بنتائج مهمة.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك