محرك البحث
مليشيات إيرانية تبدأ بإنشاء قاعدة عسكرية ضخمة للأسلحة المتطورة في بادية القورية بريف ديرالزور الشرقي.

كوردستريت || ديرالزور 

أكدت مصادر محلية لكوردستريت أن ميليشيات إيرانية بدأت بإنشاء قاعدة عسكرية ضخمة للأسلحة المتطورة بمحيط مزار “عين علي” في بادية القورية القريبة من منطقة الميادين بريف ديرالزور الشرقي.

 وقالت هذه المصادر: إن القاعدة تشكل ثاني أكبر تجمع لميليشيات الحرس الثوري الإيراني في الشرق السوري موضحة أن آليات حفر ثقيلة تابعة للحرس الثوري قدمت من مدينتي البوكمال والميادين إلى محيط مزار “عين علي” وسط حراسة أمنية مشددة، وبدأت بأعمال حفر جنوبي المزار بالاعتماد على عناصر من جنسيات أجنبية ومن الساحل السوري لديهم خبرات بالعمل على الآليات الثقيلة.

ولفتت إلى أن الغاية من هذه القاعدة ليس فقط إنشاء مستودعات ضخمة تحت الأرض للصواريخ والأسلحة النوعية القادمة من الأراضي العراقية، بل لربط مستودعات الذخيرة الثقيلة ومستودعات صواريخ رعد الإيرانية الموجودة في محيط مزار عين علي بسلسلة أنفاق أرضية، بعد وصول دفعات وشحنات أسلحة بشكل دوري للمنطقة إما عبر برادات الخضار والفواكه أو ضمن حافلات الزوار الشيعة القادمة بقصد الزيارة.

ونوهت المصادر إلى إنشاء مربع أمني كبير في محيط المزار يضم عشرات المقرات المزودة بأسلحة ثقيلة وصواريخ أرض أرض بإشراف المدعو “الحاج حسين” قائد ميليشيا “الحرس الثوري” في الميادين ، فضلاً عن نشر دبابات ومضادات أرضية وكتيبة مدفعية ميدانية وهاون حول المستودعات في محيط مزار “عين علي” لتأمين الحماية اللازمة من أي هجمات قد تتعرض لها المستودعات.

164


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: