محرك البحث
مليشيا إيرانية ترسل تعزيزات إلى السخنة ، وعوائل أفغانية تستولي على عدة مباني في تدمر بريف حمص الشرقي.

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر محلية لكوردستريت أن ميليشيا “لواء الباقر” التابعة لإيران عززت وجودها في منطقة السخنة بريف حمص ، مشيرة إلى أنها أرسلت رتل عسكري إلى المنطقة  قادماً من حلب، يضم عشرات الأليات العسكرية وناقلات للجند.

وأضافت هذه المصادر أن المبليشيا رفعت سواتر ترابية في عدة نقاط على أطراف منطقة السخنة تحسباً لأي هجوم مباغت قدّ يستهدف مقاتليها الذين سيشاركون بعملية تمشيط البادية السورية إلى جانب ميليشيا الحرس الثوري.

من جهة أخرى أكد مصادر أهلية وصول عدد من عائلات المقاتلين الأفغان من العراق إلى مدينة تدمر، حيث استولت على عدد من الكتل السكنية في الحي الغربي للإقامة فيها، وذلك تحت حراسة أمنية من قبل ميليشيا الحرس الثوري التي بدأت بإجراء تغيير ديموغرافي لطبيعة السكان في مدينة تدمر.

239


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: