محرك البحث
منظمة أطباء بلاحدود … أولى المنظمات التي دخلت كوباني بعد تحريرها من داعش ومازالت مستمرة بعملها

 
كوردستريت-باران محمد

.
تعتبر منظمة أطباء بلا حدود منظمة إنسانية دولية تقدم المساعدات الطارئة للأشخاص المتضررين من النزاعات المسلحة، والأوبئة والكوارث الطبيعية والذين لا يحصلون على الرعاية الصحية الكافية.
وهي تقدم المساعدة للأشخاص على أساس الحاجة، بغض النظر عن العرق أو الدين أو الجنس أو الانتماء السياسي.

.
وتعمل المنظمة حالياً في أكثر من ثمانين موقعاً في العالم، ومدينة كوباني إحدى هذه الأماكن التي تقدم فيها المنظمة خدماتها الصحية والنفسية للمواطنين المتضررين من الحروب.

.
مراسل شبكة كورد ستريت الإخبارية التقى الدكتور حكمت أحمد مسؤول العلاقات في منظمة أطباء بلا حدود والمشرف على المستوصف الخاص بالمنظمة والذي تحدث عن عمل المنظمة في كوباني قائلاً:

.
أعضاء المنظمة دخلوا إلى كوباني في شهر شباط 2015 وبدأوا العمل في شهر آذار بهدف تجهيز مستشفى لتقديم الخدمات الطبية والصحية للمواطنين الذين بدأوا يعودون إلى كوباني بعد تحريرها من تنظيم داعش الإرهابي.

.
وأضاف مسؤول العلاقات في منظمة أطباء بلا حدود:
في البداية قمنا بتحويل ثانوية البنين إلى مستشفى باسم مشته نور وعملنا فيه أربع شهور متواصلة حيث كان المستشفى يتضمن عيادات خارجية لمعالجة المرضى، وثلاثة أقسام هي الطب العام، وقسم للداخلية وآخر للأطفال، إضافة إلى الصيدلية التي تقوم بتوزيع الأدوية على المرضى.

.
مشيراً إلى أن الحالات التي كانت تصعب معالجتها في المستشفى يتم تحويلها إل مستشفى الأمل وكانت المنظمة تتكفل بكل الأمور المادية للمريض.
الدكتور أحمد أوضح لشبكة كوردستريت أن المنظمة قدمت مساعدات كثيرة وخاصة في مجال الأدوية للهيئة الصحية في كوباني عندما كان الوضع الأمني صعباً والحرب على أشدها مع تنظيم داعش حيث تواصلت المنظمة مع الهيئة الصحية في كوباني وقامت بتسجيل مطالبهم ووفرت لهم مساعدات طبية وفق إمكانيتهم.

.

وأشار مسؤول العلاقات في منظمة أطباء بلا حدود أن المنظمة حددت تاريخ 14-7-2015 كموعد للافتتاح الرسمي للمشفى بكل تجهيزاتها لكن المجزرة آدت لتأجيل ذلك كون المشفى تهدم بعد المجزرة موضحاً أنه وبشكل عاجل تم افتتاح مستوصف يتضمن قسمين “الداخلية والأطفال” إضافة للصيدلية.

.
الدكتور أحمد بيّن أن المنظمة تعمل في كوباني بـ 18 موظفاً بين أطباء وممرضن ومترجمين وعمال وأن المنظمة قامت بالآونة الأخيرة بتوظيف شخصين في مجال المعالجة النفسية ليقدموا خدماتهم في مجال الإرشاد النفسي.

.
وأوضح مسؤول العلاقات في منظمة أطباء بلا حدود لشبكة كوردستيرت أنه ومن خلال التواصل مع هيئة الصحة العالمية واليونيسيف حصلوا على لقاحات لمرض الحصبة وفيتامين أ كما حصلول على وعد بتأمين اللقاحات الدورية للمدينة.

.
وإضافة إلى عمل المنظمة في المجال الصحي أوضح الدكتور أحمد أن المنظمة خططت لإنشاء ست حدائق في كوباني لألعاب الأطفال، وباشرت العمل بـ أربع منها بالتعاون مع بلدية كوباني في انتظار تحديد مكانين آخرين من قبل البلدية لاستكمال هذا العمل كهدية لأطفال كوباني.

.

image



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬007٬811 الزوار