محرك البحث
منظمة حقوقية: نظام الأسد لايزال يخفي قسرياً أكثر من 132 ألف سوري منذ آذار عام 2011.

كوردستريت || متابعات 

أكدت الشبكة السورية لحقوق الإنسان، في تقرير لها أن نظام الأسد لا يزال يخفي قسرياً أكثر من 132 ألف سوري، منذ آذار 2011 وحتى أيار 2022.

وقالت الشبكة : إنها وثقت إفراج النظام عن قرابة 476 شخصا من مُختلف السجون المدنية والعسكرية والفروع الأمنية، بينهم 55 سيدة، و13 شخصاً كانوا أطفالاً عند اعتقالهم، وذلك منذ 1 أيار حتى 11 أيار، وذلك على خلفية مرسوم العفو الذي أصدره رئيس النظام السوري بشار الأسد.

ونوهت إلى أن هناك 6 حالات فقط من بين المفرج عنهم كانت مسجلة على أنهم مختفون قسرياً وما لا يقل عن 98 شخصاً كانوا قد أجروا تسويات لأوضاعهم الأمنية قبيل اعتقالهم، و18 شخصاً اعتقلوا بعد عودتهم إلى سوريا من اللاجئين والمقيمين خارجها بينهم سيدتان و12 من اللاجئين الفلسطينيين بينهم 3 سيدات.

134


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: