محرك البحث
من هو نيجرفان البارزاني الذي فاز في انتخابات رئاسة اقليم كوردستان ؟
حول العالم 28 مايو 2019 0

#كوردستريت|| اقليم كوردستان 

صوت برلمان اقليم كوردستان باغلبية الحضور على انتخاب نيجيرفان بارزاني رئيسا للاقليم.

وحصل البارزاني على 68 صوتا من اصل 81 عضوا شارك في الجلسة.

.
ونيجيرفان بارزاني شغل في الدورات السابقة والحالية منصب رئاسة مجلس وزراء اقليم كوردستان، وهو مرشح الحزب الديمقراطي لمنصب الرئاسة.

.
وقاطع جلسة التصويت كتلة الاتحاد الوطني الكوردستاني، وحراك الجيل الجديد.

.

من هو نيجرفان البارزاني ..

.

المولد والنشأة
وُلد نيجيرفان إدريس البارزاني عام 1966 في قرية بارزان بإقليم كردستان العراق. وهو الابن الأكبر لإدريس كبير أبناء زعيم الحركة القومية الكردية الملا مصطفى البارزاني، وابن شقيق رئيس إقليم كردستان مسعود البارزاني، وزوج ابنته نبيلة مسعود البارزاني.

.
الدراسة والتكوين

.
هاجر البارزاني مع عائلته -وهو في سن التاسعة- إلى إيران سنة 1975، بعد فشل الحركة الكردية المسلحة بقيادة الملا مصطفى البارزاني، وهناك درس العلوم السياسية دون أن يكمل دراسته.

.

يتقن اللغات الإنكليزية والفارسية والعربية، إضافة إلى لغته الأم الكردية بلهجتيها الكرمانجية والسورانية، ويحب الأدب الكردي والفارسي.

.

التوجه السياسي

.
نشط البارزاني في صفوف الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي انخرط في جناحه الشبابي، ثم ترقى داخله حيث انتخِب عضوا في اللجنة المركزية للحزب خلال المؤتمر العاشر الذي عقد عام 1989.

الوظائف والمسؤوليات

.
أصبح البارزاني عضوا في المكتب السياسي للحزب الديمقراطي في مؤتمره الحادي عشر الذي عُقد عام 1993 بالمناطق الكردية بعد خروجها عن سيطرة الحكومة المركزية في بغداد، ثم تولى لاحقا عدة مناصب تنفيذية حكومية توجها برئاسة حكومة إقليم كردستان العراق.

التجربة السياسية

.
كانت أولى مسؤوليات البارزاني في الإدارة الكردية المحلية عام 1996، عندما كان الإقليم مقسما إلى حكومة في أربيل وأخرى في السليمانية، وقد أسندت إليه وقتها مهمة نائب رئيس حكومة أربيل، ثم عين رئيسا لمجالس وزراء حكومة إقليم كردستان في سنوات: 1999، 2006، 2009، 2012، 2014.

وبعد توحيد الإدارتين عام 2006 تولى رئاسة الحكومة الموحدة للإقليم، ثم اختير لهذا المنصب عدة مرات بالتعيين أو الانتخاب.

.

يُنسب إلى البارزاني الدور الأكبر في إعادة إنعاش الإقليم  اقتصاديا وتنميته، وهو يبرز حاليا بوصفه الشخصية الثانية في الإقليم بعد عمه مسعود الذي كان  يتولى رئاسة الإقليم وزعامة الحزب الديمقراطي، إضافة إلى زعامة العشيرة البارزانية.

139


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.

فيسبوك