محرك البحث
نداء من أتحاد القوى الديمقراطية الكردية في سوريا لوقف أعمال الأعتقال والأختطاف التي لاتخدم القضية الكردية .
بيانات سياسية 24 يونيو 2013 0

في الوقت الذي يمارس فيه النظام السوري جميع أنواع أساليب القتل والقمع والفتك والتدمير ضد أبناء الشعب السوري وأستباحة البلدان والمدن السورية من قبل قوات الأمن والجيش والشبيحة ويزداد أعداد الشهداء والمخطوفين والمعتقلين .

والثورة السورية مازالت تتصاعد بوتيرة نضالية ولم يعد لها خيار سوى الأستمرار والوصول الى هدفها والخلاص من الأستبداد الذي جثم على صدور شعبنا مايقارب خمسة عقود .

إن الشعب الكردي ومنذ إنطلاقة الثورة السورية كان ومازال جزءا حيويا وفاعلا من الأحتجاجات والإعتصامات والتظاهرات في جميع المدن والمناطق على حد سواء مع أخوتهم السوريين .

حرصا منا على وحدة الدم الكردي فإننا نناشد جميع القوى والأحزاب في مدينة عامودا بوقف أعمال الخطف كونها لاتخدم سوى أعداء الشعب الكردي .كالنظام السوري المستبد وجميع الأنظمة الغاصبة لكردستان ومعلوم لدى الجميع أن الخاسر الأكبر والوحيد هو الشعب الكردي .

في الوقت الذي يتطلب الأمر الى رص الصفوف وتوحيد الجهود السياسية في مواجهة عصابات النظام التي ترتكب يوميا مجازر جديدة وكان أخرها مجزرة القصير الباسلة التي راح ضحيتها المئات من القتلى والجرحى في ظل صمت دولي وأقليمي وقصف المدنيين العزل بالمدافع والطائرات والصواريخ .

حدث في الأونة الأخيرة أن البعض يقوم بخطف وأعتقال أشخاص من الحراك الشبابي والوطنيين والمستقلين في مدينة عامودا الصامدة فإننا في أتحاد القوى الديمقراطية الكوردية في سوريا ندين ونستنكر أقتتال كردي – كردي أو خطف أي شخصية كردية من قبل أي تنظيم سياسي كردي كان .

نعلن تضامننا مع الشعب الكردي في عامودا وتحقيق مطالبهم الشروعة وندعوا الى عقد مؤتمر وطني شامل دون أي أقصاء أو تهميش لحساسية الوضع ولوجود مصلحة عامة في هذا الأمر .

المجد والخلود لشهدائنا الأبرار وفي مقدمتهم عميد الشهداء مشعل التمو .

الحرية والأفراج الفوري لجميع المعتقلين والمخطوفين وعلى رأسهم جميل عمر أبو عادل .

الخزي والعار للقتلة والمجرمين .

   إتحاد القوى الديمقراطية الكوردية في سوريا     23/6/2013

 



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 958٬291 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: