محرك البحث
نظام الأسد يغلق جميع المعابر الواصلة بين مناطق سيطرتها و مناطق سيطرة قسد ، ما الهدف وراء ذلك ؟..
احداث بعيون الكتاب 22 يوليو 2019 0

كوردستريت || متابعات

.

أغلقت قوات النظام، مساء أمس الأحد، جميع المعابر الواصلة بين مناطق سيطرتها، ومناطق سيطرة “قسد”، بالتزامن مع بدء الحديث عن معركة مصيرية تستعد لها “قسد” ضد الجيش التركي شرق الفرات.

و نقلا عن مصادر تابعتها كوردستريت : “إنَّ إغلاق المعابر كان في محافظتي الرقة ودير الزور بشكل  مفاجئ”، ونوّهت الشبكة إلى أنه حتى اللحظة ما زال سبب الإغلاق مجهولًا.

.

وأكدت مصادر محلية، أن النظام و”قسد” أغلقَا معابر (الصبخة وصفيان ومسكنة) في محافظة الرقة ومعابر (الصالحية والعكيرشي)  بدير الزور إضافة إلى معبر “التايهة” بين مدينتي منبج وحلب، دون توضيح الأسباب.

وكانت قوات النظام قد أغلقت قبل أيام معبر “التايهة” في مدينة منبج شرق حلب، والذي يربط مناطق سيطرة قوات النظام مع مناطق سيطرة قوات “قسد” في ريف حلب الشرقي.

 

.

وتأتي سياسة إغلاق المعابر في خطوة تصعيدية من “نظام الأسد”، ضد القوات الكردية المدعومة من قِبَل التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية حسب ما يعتبرون ، بالتزامن مع حشودات تركية كبيرة قرب الحدود مع سوريا. 

يذكر أن المرصد السوري لحقوق الإنسان، قال في وقت سابق: إن الجيش التركي يستعد لخوض معركة ضد “الوحدات” الكردية في منطقة شرق الفرات، الأمر الذي دفع “قسد” إلى إرسال تعزيزات عسكرية إلى المنطقة.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: