محرك البحث
وجهاء عشيرة العفادلة يطردون مسؤولة وأعضاء مجلس الرقة المدني من عزاء آل الهويدي ويخونون كل من يتعامل مع قسد

كوردستريت|| الرقة
.

قالت مصادر خاصة لكوردستريت إن وجهاء عشيرة “العفادلة” في مدينة الرقة ، طردت مسؤولة وأعضاء “مجلس الرقة المدني” التابع لقوات سوريا الديمقراطية ” ليلى مصطفى” أثناء حضورهم لتقديم واجب العزاء لذوي الشيخ بشير فيصل الهويدي ، الذي أغتيل في ظروف غامضة في مدينة الرقة أمس الجمعة .

.
وأوضحت هذه المصادر، أن الشيخ هويدي يعتبر أحد زعماء العشيرة الكبار وأحد وجهاء مدينة الرقة.

وكان أحد مشايخ المنطقة ويدعى “احمد محمود السلامة” قد قال في جمع كبير للعشائر ” إن كل من يتعامل مع “قسد” سواءً كان عسكري أو مدني قبل أن يتبين مقتل الشيخ “بشير” هو خائن”.

.

كما أن صفحات موالية للنظام السوري تابعتها كوردستريت ، نشرت أخباراً قالت فيها “إن العميد الركن تيسير كحيله رئيس فرع الأمن السياسي بالرقة… لمن لايعرف قصة استشهاده ،أستشهد على يد الارهابي بشير فيصل الهويدي الذي قتل اليوم ( واحد أمراء جبهةالنصرة الذين أعطوه الأمان ،وكان قد قدم الى ديوان الهويدي في حي المشلب للتفاوض بشأن خروج آمن لعناصر فرع الأمن السياسي الى داخل الفرقة 17 بعد سقوط الرقة في أذار 2013 فطلبو منه الأنشقاق بحضور مراسل قناة “الجزيرة” فكان جوابه ( أنا أديت قسم أنني لن أخون الوطن ،وأنا قدمت إلى هنا الى التفاوض ،وليس الأنشقاق ياشيوخ )قالو له رفضك سيودي بحياتك قال: ( فليكن ذلك )

.
وأضافت هذه الصفحات اليوم تم تصفيه بشير فيصل الهويدي دون ذكر مزيد من التفاصيل.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: