محرك البحث
وزير الخارجية الإيراني: نتنياهو يريد الحرب.. هذه المرة لن يكون من المشاهدين
حول العالم 10 سبتمبر 2019 0

كوردستريت || وكالات

.

قال وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف، ردًا على اتهامات رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو بشأن الكشف عن موقع إيراني لتطوير الأسلحة النووية، إن “مالك الأسلحة النووية يبكي الذئب، على هدم إيران لموقع مزعوم للتجارب النووية”.

واعتبر ظريف في تغريدة له على تويتر، مساء الاثنين، أن رئيس الوزراء الإسرائيلي “يريد الحرب، بغض النظر عن الدماء البريئة، و7 تريليون دولار أخرى”، في إشارة ربما إلى تكلفة الحرب على العراق، حيث أرفق وزير الخارجية الإيراني تغريدته بمقطع فيديو قديم لنتنياهو وهو يجزم بامتلاك نظام صدام حسين لأسلحة نووية.

.

وذكر وزير خارجية إيران في تغريدته، “الفريق بي” والذي يضم إلى جانب نتنياهو، مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون وولي العهد السعودي محمد بن سلمان وولي عهد أبو ظبي محمد بن زايد، باعتبارهم يريدون الحرب أيضا، على حد وصفه.

واختتم محمد جواد ظريف تغريدته الموجهة لرئيس الوزراء الإسرائيلي، بالتأكيد على أنه في حالة قيام حرب مثل حرب العراق فإن نتنياهو “هذه المرة، لن يكون مشاهدًا فحسب على الخطوط الجانبية”، في إشارة إلى أنه سيكون مشاركا فيها.

Javad Zarif

@JZarif

The possessor of REAL nukes cries wolf—on an ALLEGED “demolished” site in Iran

He & just want a war, no matter innocent blood & another $7 TRILLION

Remember his “GUARANTEE” of “positive reverberations” in ’02?

This time, he assuredly won’t be on the sidelines watching.

Embedded video

جاءت تغريدة ظريف، في أعقاب المؤتمر الصحفي الذي أعلن فيه كشف حكومته عن موقع سري إيراني لتطوير أسلحة نووية في مدينة أصفهان، وأن السلطات الإيرانية دمرت هذا الموقع بعد معرفتها بكشف إسرائيل له.

وجاء إعلان نتنياهو في الوقت الذي يزور وفد من المنظمة الدولية للطاقة الذرية لطهران، في أعقاب إعلان إيران خفض التزاماتها ببنود الاتفاق النووي المبرم في 2015.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: