محرك البحث
وصفت بالأجمل بين أمسيات ملتقى مثقفي كوباني ….. الشاعر ستير ﭽلو نجم الأمسية بمشاعره وتعابيره
 كوردستريت-باران محمد / تميزت أمسية اليوم من ملتقى مثقفي كوباني بين أمسيات الملتقى بوصفها بالأجمل من قبل الجمهور، الأمسية التي تنوعت بين الكلمات التي أبكت الحضور تارةً بالمشاعر التي تدفقت من كلمات الشاعر ستير ﭽلو، وأبهجته “الحضور” تارةً أخرى بالطرب الذي قدمته فرقة لالش بالأغاني الفلكلورية والطربية.
.
الأمسية بدأتها فرقة لالش بأغنية ” صبا تا بخير كوباني” أداها كل من المطربين مراد حمزو وخليل جان بمرافقة العازف عاشق شاهين على آلة الطنبور. ثم قدم الشاعر ستير ﭽلو قصيدة عاطفية باسم “توامبارم” ، وقصيدة ” أف در كوبانيا” عن مقاومة شعب كوباني ضد تنظيم داعش حيث ألهب مشاعر الجمهور بالكم العالي من المشاعر التي تدفقت من كلماته والتعابير التي وصفها المختصين بأكثر من الرائعة وشبهها بعضهم بإسقاط النجوم من السماء.
.
بعدها غنى الفنان مراد حمزو موالاً باللغة العربية “ككل ليالي الشتاء” جارَ فيها الشاعر ستير بالمشاعر، مظهراً قدرته العالية في أداء الطبقات الصوتية المتنوعة. ثم قدمت فرقة لالش أغنية ” آلا سيا رنكان” بشكل جماعي، واختتمت الأمسية بأغنية فلكلورية من تراث كوباني “عدلاية” التي تميزت ببساطة الكلمات وجمال المعنى.
.
كوباني امسية شعرية


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬008٬183 الزوار