محرك البحث
وفد المعارضة في جنيف: نظام الأسد يرفض المشاركة في مفاوضات سياسية
حول العالم 13 يوليو 2017 0
كوردستريت | وكالات |

أكد رئيس وفد التفاوض في محادثات السلام السورية، المنعقدة في جنيف، أن نظام الأسد يرفض الدخول في المفاوضات السياسية بشكل جدي، داعيًا المجتمع الدولي إلى الضغط على النظام لتطبيق قرارات الأمم المتحدة بخصوص العملية السياسية.

وقال نصر الحريري في مؤتمر صحفي  بمقر الأمم المتحدة، إن وفده تقدم بمقترحات للانتقال السياسي في سوريا، ويحقق تقدمًا بشأن القضايا المطروحة مع فرق الأمم المتحدة، خلال خلال لقائهم أمس بدي ميستورا.

وأشار الحريري إلى أن النقاش تركَّز  على العملية السياسية، وجوهرها المتعلق بتنفيذ قرارات مجلس الأمن المتعلقة بالانتقال السياسي.

وأضاف الحريري أن نظام الأسد لا يزال على موقفه القديم، رافضًا الاعتراف بأي قرار لمجلس الأمن، أو المشاركة في أي تفاوض سياسي حتى اللحظة الراهنة.

وتساءل الحريري “هل اتخذت تلك القرارات لتجد طريقها للتطبيق أم لمجرد اتخاذها فقط؟”، داعيًّا الأمم المتحدة للضغط على وفد النظام السوري، ليشارك بجدية في العملية التفاوضية، وأن تُحمّله مسؤولية رفض ذلك.

ودعا نصر الحريري المجتمع الدولي ومجلس الأمن للوفاء بالتزاماتهما في سوريا، والضغط على النظام السوري ليشارك بجدية في العملية التفاوضية، وأن يتحمل مسؤولية رفض ذلك.

ويذكر أن الجولة السابعة غير المباشرة من محادثات السلام السورية في جنيف، تحت رعاية الأمم المتحدة، انطلقت يوم الاثنين الماضي، وتستمر لمدة خمسة أيام على الصعيدين الفني والسياسي.

وتُشكِّل القضايا المتعلقة بالحكم الانتقالي والدستور والانتخابات ومكافحة الإرهاب الملفات الرئيسية بمفاوضات جنيف في جولتها السابعة.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: