محرك البحث
وكالة “آكي” : معركة الرقة شبه مؤجلة والامريكان يرفضون تحريرها في هذه المرحلة
حول العالم 03 يونيو 2016 0

كوردستريت – وكالة “آكي” / قالت مصادر في المعارضة السورية إن القوات الكردية التي تسعى للسيطرة على مناطق في شمال مدينة الرقة تكبّدت “خسائر كبيرة في الأرواح”، بحسب وكالة “آكي” الإيطالية للأنباء.

.

وأشارت الوكالة نقلاً عن المصادر إلى أن مسار المعارك العسكرية يشير إلى أن المعركة أصبحت شبه مؤجلة، حيث تسعى القوات الكردية للمحافظة على “المناطق البسيطة” التي سيطرت عليها.

.

ووفقاً للوكالة فإن ناشطين من مدينة الرقة أوضحوا “أن المعارك بين القوات الكردية وتنظيم الدولة لم تتوقف وكذلك القصف الجوي لطيران التحالف الدولي، لكن من الواضح أن طبيعة الهجمات وتوزعها الجغرافي وحجم الحشود لا يتناسب مع ادعاء القوات الكردية بأن هدفها النهائي السيطرة على مدينة الرقة”، ومن الواضح أن هذا الهدف مؤجل من كل الأطراف، وتتركز المعارك والقصف الجوي الآن على جنوب بلدة عين عيسى.

.

إلى ذلك قالت مصادر دبلوماسية أوروبية لوكالة “آكي” إن الأمريكيين قدّموا للأكراد دعماً ليتقدموا ضمن محاور محددة ولم يوافقوا على تقدمهم نحو الرقة.

.

وذكرت المصادر أن “إعلان الأكراد بدأ المعركة للسيطرة على الرقة لم يكن بترتيب مع الأمريكيين بل مبالغة إعلامية من الإدارة الذاتية الكردية”.

.

ولفتت إلى أن “الأمريكيين لم يمنحوا موافقتهم أو تأييدهم لأي فكرة أو عملية عسكرية من هذا النوع، وانعكس الأمر سلباً على القوات الكردية المتقدمة في المعارك نتيجة رد فعل تنظيم الدولة القوي خوفاً من فكرة اقتحام الرقة من قبلهم”.

.

وكانت قوات سورية الديمقراطية التابعة لحزب الاتحاد الديمقراطي الكردي والمُسيّرة من الإدارة الذاتية الكردية، والتي تضم مقاتلين أكراداً بشكل أساس، قد بدأت في 24 مايو/أيار الماضي هجوماً عسكرياً قالت إن الهدف منه استعادة السيطرة على مدينة الرقة من تنظيم الدولة، وما لبثت أن قالت إن الهدف هو تحرير ريف المدينة الشمالي فقط.

.

وأوضح أكثر من مصدر من الرقة، أن القوات الكردية تكبّدت خسائر كبيرة بالمقاتلين، قدّرتهم “حملة الرقة تُذبح بصمت” بنحو 70 قتيلاً منذ بدء هذه المعارك، فيما قالت مصادر إعلامية سورية معارضة إن قتلى الميليشيات الكردية تجاوز المائة، حاله كحال عدد القتلى من “تنظيم الدولة”.

.

وكالة “آكي” :



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 984٬569 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: