محرك البحث
وكالة النظام السوري تبث للمرة الاولى باالعبرية والفارسية
ملفات ساخنة 04 نوفمبر 2014 0

 

كوردستريت/هام

بدأت وكالة أنباء “سانا” التابعة لنظام بشار الأسد، يوم الأحد، ببث أخبارها باللغة العبرية واللغة الفارسية على موقعها على الإنترنت.
وقال مدير عام الوكالة أحمد ضوا إن “الهدف من هذا البث أن نصل إلى أكبر قدر من المواطنين في العالم، وتوضيح صورة ما يجري في سوريا، لأن هناك تشويها للمعلومات التي تنشر عن سوريا في وسائل الإعلام”، على حد قوله.
وأوضح أن “الهدف هو الوصول إلى المواطنين في الجولان المحتل وإلى العديد من العرب الموجودين في فلسطين المحتلة والناطقين بالعبرية”.
وبدأت الوكالة الأحد أيضا البث باللغة الفارسية.
وذكرت “سانا” أنها أضافت اعتبارا من الأحد “خدمة الأخبار باللغتين الفارسية والعبرية عبر موقعها الإلكتروني إلى اللغات العربية والفرنسية والإنكليزية والروسية والتركية والصينية والإسبانية التي يبث بها الموقع مواده الإعلامية” أصلا.
وذكرت أن ذلك يندرج في إطار “مواجهة الحرب الإعلامية التي تشن ضد” سوريا.
وهناك ستة محررين يعملون في قسمي العبري والفارسي اللذين سيركزان خصوصا على أخبار سوريا.
وبث التلفزيون السوري الرسمي خلال سنة 2002 نشرات إخبارية بالعبرية لبضعة أشهر، قبل أن يتوقف بسبب عدم إمكان توظيف عدد كاف من الأشخاص الذين يتقنون اللغة.
وقال الصحافي في “سانا” محمد خضر عمر إنه تعلم العبرية في الجيش كما العديد من زملائه.
ويرى مراقبون أن مساحات العداء بين نظام بشار الأسد والكيان الصهيوني بدأت تتضاءل أمام التقاء مصالحهما في القضاء على التنظيمات الإسلامية المنضوية ضمن كتائب الثوار المناهضة لنظام الأسد. وفي سبتمبر الماضي، اعتبر مراقبون أن تل أبيب واقفت ضمنيا على إدخال جيش الأسد تعزيزات عسكرية إلى منطقة وقف إطلاق النار في الجولان لطرد المقاتلين الإسلاميين.
ويسعى نظام الأسد إلى إيصال رسالة إلى الكيان الصهيوني مفادها أن بقاءه في حكم سوريا هو الخيار الأفضل لمصالح إسرائيل وتأمين حدودها.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬006٬704 الزوار