محرك البحث
الديمقراطي التقدمي يزور حركة الإصلاح في سلسلة زياراته المستمرة لمكاتب الأحزاب الكوردية
بيانات سياسية 23 مايو 2016 0

كوردستريت – خاص / زار وفد من الحزب الديمقراطي التقدمي الكوردي في سوريا اليوم الاثنين ضمن سلسلة زيارته إلى مكاتب الأحزاب الكوردية مقر حركة الإصلاح-سوريا، والذي شمل كل من سكرتير الحزب “عبدالحميد درويش” وأعضاء المكتب السياسي “أحمد سليمان وعلي شمدين” .

.
بداية رحبت حركة الإصلاح زيارة وفد التقدمي معربين عن ارتياحهم لعودة الاستاذ “عبدالحميد درويش” إلى المنطقة الكوردية في سوريا، وبدوره تمنى “عبد الحميد درويش” أن تثمر هذه اللقاءات عن نتائج تنعكس إيجاباً على الشعب الكوردي ومعنوياته وقضيته العادلة.

.

فيما تناولت الزيارة النقاش حول الأوضاع العامة التي تعيشها سوريا عامة والمنطقة الكوردية خاصة من الجانبين السياسيً والاقتصادي؛ وكذلك تطرق إلى ضرورة إيجاد حلول لحالة التشتت السياسي والتنظيمي التي تعيشها الأحزاب الكوردية، ومن جانبهم ناقش الحضور من الطرفين الشأن الكوردي عموما .

.
ومن جانبه تطرق الاستاذ “عبدالحميد درويش” إلى الحديث عن ضرورة العمل معاً من أجل إيجاد حلول عاجلة للأزمة الاقتصادية التي تعيشها المنطقة الكوردية، والتخفيف من معاناة المواطنين الذين أثقلت كاهلهم التحديات الاقتصادية في حياتهم اليومية، وبدوره أكد عضو الهيئة التنفيذية للحركة “أمجد عثمان” بأنهم يبذلون مع رفاقهم في التحالف الوطني الكوردي الجهود من أجل إيجاد الحلول والمخارج للأزمات المتعددة التي تعيشها المنطقة .

.

هذا واختتم القيادي في الحركة “أمجد عثمان” حديثه مؤكدا على أهمية هذه اللقاءات “الثنائية” وضرورة الاستمرار في التواصل، شاكرا على زيارتهم، ومؤكدا على اهتمام الرفاق في حركة الإصلاح بالعلاقات مع الحزب الديمقراطي التقدمي، ومتمنيا للاستاذ “عبدالحميد درويش” الصحة ودوام والنجاح .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 985٬674 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: