محرك البحث
البارزاني : سيتم تطهير القوى التي تعيق الحياة السياسية في إقليم كوردستان كما طهرت قوات البيشمركة أراضيها من ألغام داعش
حول العالم 14 نوفمبر 2016 0

كوردستريت | بعشيقة : أكد رئيس إقليم كوردستان مسعود البارزاني اليوم الأربعاء أن تنظيم داعش في أضعف حالاته فيما طمأن مكونات كوردستان إلى أن البيشمركة ستحمي مناطقهم فيما أكد أن كل من ساعد تنظيم داعش سيلقى عقابه المحتوم ، مؤكداً ضرورة تحرير الموصل لضمان أمن الإقليم.

.

وقال بارزاني في كلمة من بلدة بعشيقة المحررة حديثاً من تنظيم داعش وذات الغالبية المسيحية، إن التنسيق بين القوات العراقية والبيشمركة كان تجربة تاريخية وتمكنوا بتعاونهم من دحر تنظيم داعش.

.

وقال بارزاني ان “داعش في أضعف حالاته ونهايته باتت قريبة وسيتم تحرير الموصل قريباً رغم صعوبة معركتها كما تم تحرير المناطق الأخرى”.

.

وطمأن بارزاني سكان تلك المناطق إلى أن قوات البيشمركة ستتولى حمايتهم وحماية مناطقهم فيما أكد أن كوردستان لن تهنأ بالأمان دون تحرير الموصل من تنظيم داعش.

.

وأشار البارزاني إلى أن حكومة الإقليم ستعاقب بأشد العقوبات كل من ساعد داعش أو عمل معها أياً كان جنسيته وخصوصاً أولئك الذين دنسوا الشرف الكوردي عبر اختطاف الكورديات.

.

وأشاد البارزاني ببطولات البيشمركة الذين ترفعوا عن الحسابات الحزبية وحاربوا عدوهم دون الالتفات إلى الحسابات الحزبية الضيقة.

.

وخاطب بارزاني القوى السياسية التي تحاول عرقلة الحياة السياسية بالإقليم بأنه سيتم تطهير كوردستان منهم كما طهرت قوات البيشمركة الألغام التي زرعتها داعش في طريقها.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: