محرك البحث
رئيس مجلس محلية عامودا لكوردستريت:”معبر سيمالكا سيفتح عند قبول ماتسمى بالإدارة الذاتية الاتفاقيات المبرمة مع المجلس الوطني الكوردي”
تقارير خاصة 15 مايو 2016 0

كوردستريت – بريندار عبدو/ في حوار حصري لشبكة كوردستريت الإخبارية مع “يونس أسعد” رئيس مجلس محلية عامودا للمجلس الوطني الكوردي في سوريا حول عدة نقاط متعلقة بالمجلس الوطني وتمثيله في جنيف؛ وكذلك نقاط أخرى يكشفها الحوار لكم .

.
بداية تحدث القيادي الكوردي عن سؤال موجه له حول ترشيحه لمنصب رئاسة مجلس محلية عامودا دون منافس له، قائلا بإن ذلك يعني أن الأغلبية الساحقة من أعضاء مجلس عامودا يفضلون رئاسته، بفضل الجهود التي بذلوها من أجل تفعيلها في عامودا وريفها.

.

وبحسب السياسي الكوردي فإن المجلس الوطني استطاع تأسيس قاعدة جماهيرية لا يستهان بها مرتبطة بالمجلس من خلال تشكيل المجالس الفرعية في القرى وحارات مدينة عامودا؛ وكذلك قيامهم بتأمين المعاينة الطبية المجانية للمواطنين المحتاجين ناهيك عن الأنشطة الميدانية والندوات السياسية والثقافية وإحياء المناسبات على حد تعبيره .

.
هذا وأشار المعارض الكوردي متحدثا عن كيفية تحسين المجلس الوطني دوره في “جنيف” وذلك بإنشاء غرفة عمليات مشتركة بين كل من ممثلي الكورد في هيئة المفاوضات، ومكتب العلاقات الخارجية ومكتب رئاسة الأمانة العامة للمجلس من أجل التواصل، واتخاذ القرارات المناسبة وما يرافقها من أنشطة لدعم المشروع القومي الكوردي في المحافل الدولية وتعزيز الحضور الكوردي في مفاوضات جنيف أكثر بحسب تعبيره .

.
وأوضح القيادي الكوردي نظرته حول إغلاق معبر “فيشخابور” بأن الحل يكمن في قبول “ماتسمى بالإدارة الذاتية، سلطة الأمر الواقع” بالتعهدات والاتفاقيات المبرمة بينها وبين المجلس الوطني الكوردي، وبأن تتم إدارة المعبر من الطرفين من أجل فتح المجال أمام حركة التجارة والإغاثة، وكذلك المواد الضرورية وتأمين احتياجات الناس في هذه الظروف العصيبة على حد ما أشار إليه .

.
وبحسب القيادي الكوردي فإن انخفاض الليرة السورية والارتفاع الجنوني لقيمة الدولار، وبالتالي ارتفاع أسعار المواد الأمر الذي جعل الناس يعيشون حالة صعبة وهبوط مستوى المعيشة إلى مادون خط الفقر .

.

واختتم رئيس مجلس محلية عامودا للمجلس الوطني الكوردي “يونس أسعد” حديثه لشبكة كوردستريت الإخبارية متأسفا بعدم تحرك “سلطة الأمر الواقع” لتحسين الأوضاع بل ازداد الاحتكار والاستغلال في السوق أكثر على حد قوله دائما .