محرك البحث
صحيفة اسبانية: تهددنا روسيا والمغرب و الناتو يحمينا ..
صحافة عالمية 20 فبراير 2022 0

كوردستريت || الصحافة

 

تسببت التحركات العسكرية الروسية حول الحدود الأوكرانية في تغيير جذري في نظرة الإسبان لموسكو، في غضون أشهر، حيث ارتفع عدد الأشخاص في المملكة، الذين يعتبرون روسيا تهديدًا من 5٪ إلى 34٪ ، وهي زيادة دراماتيكية قدرها 29 نقطة جعلت العملاق الأوراسي المشكلة الأمنية الأولى في إسبانيا، وفقًا لتقريراسباني رسمي.

هذه إحدى الاستنتاجات التي كشف عنها تقرير أعده المعهد الملكي الإسباني للعام الماضي، وتم تقديمها أمس الجمعة، حيث يظهر الاختلاف بين بيانات الاستطلاعات التي تم إجراؤها العام الماضي وهذا الشهر مفاجأة تتعلق بتغير في الرأي العام الإسباني، ففي العام الفارط، كان الإرهاب على رأس قائمة التهديدات الخارجية المتصورة بنسبة 54٪، فيما كان خيار روسيا هامشيًا للغاية، بينما اليوم، يقول التقرير، أن الصورة مختلفة تمامًا، حيث يُنظر إلى موسكو على نطاق واسع على أنها التهديد الأكبر (34٪)، والمغرب في المرتبة الثانية (20٪) والإرهاب إلى المرتبة الرابعة (14 بالمئة.

ونقلت صحيفة “إلكونفيدناشال” في تقرير صحفي عنونته بـ “تهددنا روسيا والمغرب ويحمينا الناتو.. هكذا يرى الإسبان العالم” أن الإسبان يرون المغرب ثاني أكبر تهديد خارجي لبلادهم، بعد روسيا التي باتت تثير مخاوف الإسبان ومعهم باقي الأروبيين.

وأجرى المعهد بحثه بين شهري أكتوبر ونوفمبر 2021، وفي الوقت الذي كان فيه الإرهاب أكبر مخاوف الإسبان في العام الماضي، بات في المركز الرابع في تقرير هذا العام.

يصادف هذا العام الذكرى الأربعين لانضمام إسبانيا إلى الناتو وهناك دعم قوي في الرأي العام الإسباني لبقاء اسبانيا ضمن المنظمة، بأغلبية كبيرة، تناهز 80٪ .

ويقول المصدر، أن “هذه الأغلبية الآن أعلى بكثير من تلك التي تم الحصول عليها في الاستفتاء على بقاء إسبانيا في الناتو، الذي أجري في عام 1986، والذي أدى إلى تأييد 57٪.

 ثلاثة أرباع من تمت مقابلتهم من طرف الخبراء الذين أعدوا التقرير، يعتبرون أن وجود الوجود داخل حلف الناتو يمنح إسبانيا الأمن ضد التهديدات الخارجية المحتملة.

وكالات

178


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

%d مدونون معجبون بهذه: