محرك البحث
صحيفة: روسيا وإيران وأذربيجان قد توجه مدافعها صوب بعضها البعض
صحافة عالمية 03 مارس 2021 0

كوردستريت || الصحافة

 

تحت العنوان أعلاه، كتب الكسندر سيتنيكوف، في “سفوبودنايا بريسا”، حول كارثة بيئية تختمر قد تؤدي إلى حرب بين البلدان المشاطئة لبحر قزوين.

وجاء في المقال: تحدثت وسائل الإعلام الغربية، نقلا عن علماء أوروبيين، عن إبادة بيئية وشيكة لبحيرات العالم بسبب تغيرات المناخ.

وفقا للتنبؤات الجديدة، فإن الانخفاض في مستوى بحر قزوين في القرن الحادي والعشرين سيكون أسرع بمرتين مما كان يُفترض سابقا (في العام 2006). وهذا يعني أن المياه ستتراجع عن مناطق شاسعة من بحر قزوين الشمالي والجرف التركمنستاني في الجنوب الشرقي وجميع المناطق الساحلية في الجنوب. كما سيجف خليج قره بوغاز غول بالكامل.

بالنسبة للجغرافيا السياسية، يتوقع الخبراء زيادة التوترات الدولية فيما يتعلق بإعادة تقاسم مناطق الصيد أو الخطط الوطنية لتحلية المياه واستهلاكها. وهذا يعني أن من المحتمل جدا انهيار اتفاقية الوضع القانوني لبحر قزوين، التي وقعتها روسيا وإيران وأذربيجان وكازاخستان وتركمانستان في العام 2018.

قدمت طهران تنازلات في منطقة بحر قزوين حتى لا يتم عزلها بالكامل بسبب العقوبات الأمريكية. ولكن وفقا لتكيفهم مع الاتفاقية وتعزيز قوتهم العسكرية، بما في ذلك من خلال امتلاكهم المحتمل لقنبلة ذرية، فمن الممكن أن يطالب الإيرانيون بمراجعة الاتفاقية.

على خلفية تعري قاع البحر، سوف تحتد مشكلة وضع حوضه القانوني مرة أخرى. وستبدأ الدول المشاطئة الخمس نزاعا جديدا حول السؤال القديم: هل بحر قزوين بحر أم بحيرة؟ ويستبعد الخبراء أن تتفق الأطراف، الأمر الذي يمكن أن يصبح شرارة لحرب بين طهران من جهة وباكو وأنقرة من جهة أخرى. علاوة على ذلك، فسوف تحاول أذربيجان وتركمانستان استخدام الحقائق الجديدة لبناء ممر بري وخط أنابيب غاز عابر للحدود الوطنية. وهذا يتعارض مع مصالح روسيا الوطنية، التي ستدخل أيضا في الصراع.

 

وعلى الرغم من أن هذه المشاكل ستبدأ في الظهور عبر جيل من الآن، فإن مجموعة من خبراء البيئة تدعو الدول المشاطئة إلى الاهتمام بالحفاظ على المستوى الحالي لبحر قزوين على الأقل.

(روسيا اليوم)

18



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬027٬581 الزوار
  • biorasib
  • Pablo
  • Lucio
  • Denny
  • Lionel
  • Herman
  • Samantha
  • رياض العثمان
  • Cedric
  • Bryan

%d مدونون معجبون بهذه: