محرك البحث
إفلاس عدد كبير من مربي الدواجن في مناطق النظام السوري ..والسبب؟

كوردستريت || متابعات 

أكدت مصادر محلية لكوردستريت أن الارتفاع الكبير في تكاليف الإنتاج في مناطق سيطرة نظام الأسد أدى إلى إفلاس عدد من مربي الدواجن وخروجهم من دائرة الإنتاج، وسط  استمرار حكومة النظام في رفع تسعيرتها التموينية للاعلاف.

وقالت هذه المصادر إن مربي الدواجن يعانون دوماً من القرارات الصادرة عن وزارة التجارة الداخلية وحماية المستهلك بالنسبة للتسعيرة التموينية الصادرة للدواجن.

وأوضحت أن الوضع الآن اختلف والمعاناة ازدادت نتيجة ارتفاع أسعار الأعلاف بشكل يومي، إذ بلغ سعر كيلو فول الصويا بحدود 3900 ليرة سورية، حيث كان سعر الكيلو منذ 20 يوماً بحدود 2900 ليرة، كما أن كيلو الذرة الصفراء وصل إلى 2350 ليرة، وكان منذ 20 يوماً بـ 1950 ليرة.

وأشارت إلى أنه وبسبب ارتفاع التكاليف وغلاء أسعار الأعلاف اليومي، والتسعيرة التموينية التي لا تتناسب مع التكاليف الحقيقية، ازداد عدد المربين الذين خرجوا من الإنتاج، ووصلت نسبتهم لأكثر من 50%، كما أن نسبة كبيرة من المربين وصلوا إلى درجة الإفلاس نتيجة الخسائر المتكررة التي يتكبدونها.

137


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك

%d مدونون معجبون بهذه: