محرك البحث
الأمين العام للحلف الأطلسي يدين اعتراف بوتين بالانفصاليين في أوكرانيا وجونسون يعتبره “انتهاكا لوحدة أراضي أوكرانيا
حول العالم 21 فبراير 2022 0

كوردستريت|| وكالات

دان الأمين العام لحلف شمال الأطلسي ينس ستولتنبرغ اعتراف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بمنطقتين انفصاليتين في شرق أوكرانيا، قائلاً إن الخطوة تمثّل انتهاكاً لاتفاقيات وقّعت موسكو عليها.

وقال ستولتنبرغ في بيان “أدين قرار روسيا الاعتراف بـ+جمهورية دونيتسك الشعبية+ و+جمهورية لوغانسك الشعبية+ المعلنتين من جانب واحد. يقوّض ذلك بشكل إضافي سيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها ويضعف الجهود الرامية لحلّ النزاع وينتهك اتفاقيات مينسك التي تُعدّ روسيا طرفاً فيها”.

ومن لندن  ندّد رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون باعتراف روسيا بالجمهوريتين الانفصاليتين في شرق أوكرانيا، معتبراً إياه “انتهاكاً صارخاً لسيادة أوكرانيا وسلامة أراضيها”.

وقال جونسون خلال مؤتمر صحافي إنّ اعتراف الرئيس الروسي فلاديمير بوتين باستقلال الانفصاليين الموالين لروسيا يعدّ “تنصّلاً من عملية واتفاقيات مينسك” التي أبرمت في 2015 لإحلال السلام في أوكرانيا.

بدورها، لفتت وزيرة الخارجية البريطانية ليز تراس إلى أنّ خطوة بوتين “تؤذن بنهاية عملية مينسك وتمثّل انتهاكاً لميثاق الأمم المتحدة”.

وأضافت “لن نسمح بأن يمرّ انتهاك روسيا لالتزاماتها الدولية من دون عقاب”.

من جهته، أفاد جونسون الصحافيين في 10 داونينغ ستريت “ستواصل المملكة المتحدة القيام بكل ما يمكن للوقوف إلى جانب الشعب الأوكراني مع حزمة عقوبات قوية للغاية”.

وأكد أنّ لندن ستطلق العقوبات “مع أول خطوة توغّل أو غزو روسي. لكنّ كل ما حصل يُعدّ نبأ سيئاً للغاية”.

وأضاف “سنجري محادثات عاجلة مع أصدقائنا وحلفائنا حول العالم، علماً بأنهم جميعا يدعموننا في حزمة العقوبات هذه”.

وتابع “بات من الواضح أنّنا سنحتاج لبدء ممارسة أكبر قدر ممكن من الضغط إذ إنّه من الصعب رؤية كيف يمكن لهذا الوضع أن يتحسن”.

واعلن الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش إلغاء زيارة خارجية كان من المقرر أن يقوم بها غدا الثلاثاء إلى جمهورية الكونغو الديمقراطية، وذلك في ظل تدهور الأوضاع بشأن الأزمة الأوكرانية، حسبما ذكر المتحدث باسم الأمين العام.

وقال المتحدث إن غوتيريش يشعر بالقلق على شكل خاص بشأن تقارير عن سقوط ضحايا مدنيين في القتال بين الانفصاليين المدعومين من موسكو وقوات الجيش الأوكراني على طول خط التماس في شرق أوكرانيا، وطالب بوقف فوري لإطلاق النار.

وأوضحت الأمم المتحدة أنها تواصل دعم استقلال وسيادة أوكرانيا داخل حدودها المعترف بها دوليا، وسط مخاوف من غزو روسي وشيك.

وتنفي روسيا اعتزامها غزو أوكرانيا.

ا ف ب

224


شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

%d مدونون معجبون بهذه: