محرك البحث
الموساد الإسرائيلي كان يلاحق العالم الفيزيائي الإيراني فخري زادة المغتال منذ عام 1993
حول العالم 05 ديسمبر 2020 0

كوردستريت || وكالات 

أكدت مصادر إعلامية اسرائيلية ، أن جهاز الاستخبارات “الموساد” كان يتابع منذ سنة 1993 نشاطات عالم الفيزياء النووية الإيراني المغتال الأسبوع الماضي في بلاده محسن فخري زاده.

وأوضحت صحيفة يديعوت أحرنوت في تقرير لها تابعتها كوردستريت، أن تل أبيب تمكنت من الوصول إلى كم هام من المعلومات بشأن هذا العالم الفيزيائي والمشروع النووي الإيراني ،وعلاقته بعبد القدير خان أب القنبلة النووية الباكستانية.
وأضافت أحرنوت ، أن المعلومات شملت تسجيلات سرية تضمنت معلومات بصوت فخري زاده، تتحدث عن بناء خمس رؤوس تفجيرية نووية ووثائق بخط يده.

وأشارت إلى أن رئيس الحكومة الإسرائيلية السابق إيهود أولمرت قد أسمع التسجيل سنة 2008 للرئيس الأمريكي، آنذاك، جورج بوش الأبن لإقناعه بضرورة تكثيف الضغوط على طهران بشأن برنامجها النووي الذي بدأمشروعاً غير سلمي ،وهو ما غير الموقف الأمريكي ،وفتح المجال لتعاون واشنطن وتل أبيب لمواجهة المشروع الإيراني.

وكانت طهران اتهمت تل أبيب باغتيال فخري زاده، وتوجد معلومات صحفية تنسب العملية مباشرة أو بالتلميح لجهاز الاستخبارات الإسرائيلي الموساد الذي اضطر حسبها إلى تأجيل الاغتيال عدة مرات لأسباب عملية/تقنية وسياسية، إلا أن الحكومة الإسرائيلية لم تتبن هذا الاغتيال.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 948٬115 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: