محرك البحث
النظام السوري يطالب المزارعين بإتلاف بذار القمح المقدم من هيئة التنمية الأمريكية.
حول العالم 23 نوفمبر 2021 0

كوردستريت || وكالات 

قالت وزارة الزراعة التابعة للنظام  السوري  إن بذار القمح الذي سلمته “هيئة الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية” للإدارة الذاتية مؤخرا، يشكل خطرا كبيرا على الزراعة في منطقة مشال شرق سوريا.

ونقلت وكالة أنباء “سانا” عن مديرية زراعة الحسكة، إن التحاليل المخبرية بوزارة الزراعة أثبتت عدم صلاحية بذار القمح التي قدمتها “هيئة الوكالة الأمريكية” بريف القامشلي.

وقال مدير الزراعة والإصلاح الزراعي في الحسكة، المهندس سعيد ججي، إن المديرية “قامت بإرسال عينة من بذار القمح الذي قدمه القوات الأمريكية إلى مخابر وزارة الزراعة، وتبين عدم صلاحيتها للزراعة بسبب ارتفاع نسبة النيماتودا والتي وصلت إلى 40%”.

وبحسب ججي، فإن هذه البذور تشكل خطرا كبيرا على الزراعة في المنطقة، لا سيما أن آثارها تلحق ضررا كبيرا يتفاقم بمرور الوقت، كما حذر الفلاحين والمزارعين في ريف القامشلي والمنطقة من التعامل مع هذا البذار ذو المنشأ التركي.

وطالب الفلاحين والمزارعين بإتلاف هذه البذور وعدم زراعتها، لأن ضررها سيستمر لسنوات ويتسبب بوباء للأراضي الزراعية ويخرجها من الاستثمار، بحسب قوله.

وكانت صفحة السفارة الأمريكية في سوريا أعلنت أن وكالة التنمية أرسلت شحنة من بذور القمح إلى مناطق الإدارة الذاتية في شمال شرقي سوريا.

وأضافت أن “الوكالة” تقدم ما يقرب من 3000 طن من بذور القمح العالية الجودة للمزارعين في شمال شرقي سوريا مع بدء موسم زراعة القمح.

وأشارت إلى أن “هذه البذور ستدعم مئات المزارعين لإنتاج نحو 32 ألف طن من القمح العام المقبل، ما يضمن حصول السوريين على الدقيق والخبز ومنتجات القمح الأخرى لإطعام أسرهم ومنع مزيد من الأزمات الاقتصادية”.



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

أترك تعليق

يجب عليك الدخول لترك تعليق.

فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 1٬026٬489 الزوار
  • A K
  • Genesis
  • Ashley
  • Earnest
  • Walter
  • رياض العثمان
  • Franklyn
  • Lionel
  • Enks- kobani.com
  • Denny

%d مدونون معجبون بهذه: