محرك البحث
حلب : اشتباكات بين قوات سوريا الديمقراطية وفصائل درع الفرات رغبةً للأول من التقدم على عدة محاور

كوردستريت – سيدا أحمد : حدثت منذ صباح اليوم الثلاثاء 1/نوفمبر مناوشات بين قوات سوريا الديمقراطية، وفصائل درع الفرات المدعومة تركياً تحولت بعدها لإشتباكات عنيفة، وذلك في عدة محاور في ريف حلب الشمالي .

.
وبدأت الاشتباكات بعد محاولة قوات سوريا الديمقراطية التقدم نحو عدة نقاط استراتيجية لدرع الفرات التي سيطرت عليها من تنيظم “داعش” قبل أيام وجيزة .

.
وهاجمت قوات سوريا الديمقراطية فصائل درع الفرات في كل من محاور، وقرى “كفر خاشر، وكلجبرين، وكفر كلبين” وذلك هدفاً منها للسيطرة عليها لقطع طريق الإمداد عن مدينة مارع التي كانت مركزاً للهجمات عليهم سابقاً من جهة، ولمنع درع الفرات من إمداد قواتهم في مارع التي تحاول التوجه للسيطرة على مدينة الباب من جهة أخرى .

.
ورافق هذه الاشتباكات قصف عنيف بمختلف الأسلحة الثقيلة، والمتوسطة، والقذائف المحلية، والهاون مما تسبب بوقوع خسائر في صفوف الطرفين، والذي انتهى الأمر بانسحاب قوات سوريا الديمقراطية من دون تحقيق أي تقدم يذكر .

.
ومن جهة أخرى انسحبت فصائل درع الفرات من عدة نقاط استراتيجية سيطرت عليها مؤخراً من قبضة تنظيم “داعش” والتي هي قرى “طنورة، وجب العاصي، وبرعان” وكافة المزراع المحيطة بها؛ وذلك بعد هجوم مفاجئ للتنظيم المذكور لإسعادة ما خسره من نقاط .

.
فكان الأمر الذي أجبر فصائل درع الفرات للانسحاب من جميع النقاط المذكورة سلفاً، والرجوع إلى التلال المحيطة ببلدة أخترين بغية تجميع قواتها لإعادة الهجوم على التنظيم .



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
%d مدونون معجبون بهذه: