محرك البحث
قيادي سياسي يفقد حياته بعد أن تدهورت حالته الصحية في سجون قوات الأسايش

كوردستريت | هولير : أفاد مصدر في الحزب الديمقراطي الكوردستاني – سوريا لشبكة كوردستريت أن عضو اللجنة المنطقية في حزبهم السيد “صلاح يونس” قد فارق الحياة صباح اليوم الإثنين، أثناء إجراء عملية جراحية له في إقليم كوردستان.
.
وأضاف المصدر أن المغفور له كان قد تعرض للاعتقال من قبل قوات الأسايش التابعة للإدارة الذاتية في مدينة عامودا، وتم الإفراج عنه بعد أن تدهورت حالته الصحية في السجن، حيثُ قصد إقليم كوردستان للعلاج في مشفى رزكاري بالعاصمة هولير، وتبين للأطباء وجود كتلة سرطانية أصابت عيناه وعلى إثرها توفى الرفيق “بافي كوفان”.
.
وأشار المصدر أن المرحوم قضى ثلاثة أشهر في سجون “سلطة الاستبداد” وذلك على حد تعبيره ، معتبراً إياه أحد شهداء الشعب الكوردي في سوريا.

.

كما سيتم تشييع جنازة المغفور له من إقليم كوردستان إلى مسقط رأسه في قرية “تل حبش” بريف مدينة عامودا، عبر معبر سيمالكا الحدودي، الساعة الواحدة ظهر اليوم الاثنين 5 /  12  / 2016



شاركنا الخبر
أخبار ذات صله

التعليقات مغلقة.
فيسبوك
إحصائيات المدونة
  • 968٬770 الزوار
%d مدونون معجبون بهذه: